07:47 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، عن وجود مختبرات في محافظة إدلب لتجهيز المواد السامة يعمل بها مختصون تم تدريبهم في أوروبا.

    موسكو - سبوتنيك. وقال رئيس مركز المصالحة الروسي، اللواء يوري بورينكوف، إن المسلحين وأعوانهم من منظمة "الخوذ البيضاء، يعدون لاستفزازات بالمواد السامة في جسر الشغور بمحافظة إدلب".

    وجاء في بيان مركز المصالحة، اليوم الاثنين: "وفقا للمعلومات، التي تلقاها مركز المصالحة بين الأطراف المتحاربة من السكان المحليين والمحتجزين من الجماعات المسلحة غير الشرعية، فقد وصل أعضاء منظمة "الخوذ البيضاء" إلى منطقة كفر حمراء بمحافظة حلب، ومعرة ميسرين وإريحا بمحافظة إدلب، في حراسة مسلحي "هيئة تحرير الشام" (المحظورة في روسيا)، وفي حوزتهم حاويات فيها غاز الكلور، على الأرجح".

    وأضاف أنه وفقا للمعلومات الواردة، يقوم المسلحون بتخزين مواد سامة في منطقة الإذاعة والتلفزيون في مدينتي جسر الشغور وسيراكاب بمحافظة إدلب

    ووفقا لما قاله بورينكوف، فإن العصابات وأعوانهم من منظمة "الخوذ البيضاء" يعدون مرة أخرى استفزازا باستخدام المواد  السامة.

    وتابع بورينكوف: "إن الهدف من هذه الاستفزازات هو اتهام السلطات السورية في استخدام الأسلحة الكيميائية ضد المدنيين".

    انظر أيضا:

    محلل سياسي: مصالح أوروبا مختلفة في ليبيا.. والروسي قادر على تحقيق اتفاق
    مركز المصالحة الروسي: الجيش السوري يصد 3 هجمات للمسلحين في إدلب
    مركز المصالحة الروسي: مقتل 40 جندي سوري وإصابة 80 في هجوم للمسلحين أمس
    "المصالحة الروسي": العاملون بمختبرات المواد السامة في إدلب تم تدريبهم في أوروبا
    الكلمات الدلالية:
    إدلب, سوريا, مركز المصالحة الروسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook