13:00 GMT15 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    قال الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، إن "العرب يأخذون أي مقترح للسلام بجدية كاملة"، مؤكدا في الوقت ذاته أن الجامعة لم تتخيل أن يكون مقترح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مخيب للآمال كما كان.

    وفي كلمته خلال افتتاح الاجتماع الطارئ للجامعة العربية، مضيفا أن "الطرح الأمريكي الأخير والمدعوم إسرائيليا كشف عن تحول حاد في السياسية الأمريكية تجاه الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وكيفية تسويته".

    وتابع أمين الجامعة العربية: "كنا نتوقع ألا تخرج تسوية أمريكية بهذه الأهمية بالصورة التي خرجت بها"، مشيرا إلى أنه "كان في طرح الخطة على ذلك النحو رسالة سلبية أثرت على استقبال الخطة ومضمونها". 

    وأكد أن "قضية فلسطين هي قضية العرب جميعا واجتماع اليوم وقفة تضامن مع شعبها"، مشيرا إلى أن توقيت وملابسات طرح المبادرة الأمريكية الأخيرة تثير تساؤلات كثيرة.

    كما أكد أبو الغيط، أن إنهاء الصراع مع إسرائيل مصلحة فلسطينية وعربية، مشددا على أن القضية الفلسطينية ليست قضية الفلسطينيين وحدهم بل قضية العرب جميعا، داعيا الفلسطيين والإسرائيليين إلى التفاوض بنفسيهما للوصول إلى حل يستطيع كل منهما التعايش معه والقبول به.

    وعُـقد مجلس جامعة الدول العربية، الاجتماع غير العادي على مستوى وزراء الخارجية برئاسة العراق بمقر الجامعة في القاهرة، وذلك لمناقشة الموقف العربي من الخطة الأمريكية للسلام "صفقة القرن" التي نشرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء الماضي، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، فيما رفضتها السلطة الفلسطينية وعدة دول أخرى.

    وتتضمن الخطة المكونة من 181 صفحة، إقامة دولة فلسطينية "متصلة" في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.

    انظر أيضا:

    ‎"لتعرف الشعوب كل شيء".. فلسطين توجه طلبا عاجلا إلى الجامعة العربية
    عباس يلتقي وزير الخارجية العراقي قبل اجتماعات الجامعة العربية للرد على صفقة القرن
    محادثات بين الرئيس الفلسطيني ورئيس الجامعة العربية
    الأمين العام للجامعة العربية: خطة ترامب تشير إلى إهدار كبير لحقوق الفلسطينيين المشروعة
    العراق يترأس اجتماعا طارئا للجامعة العربية لبحث تداعيات "صفقة القرن"
    وزراء الخارجية العرب يتوافدون على مقر الجامعة العربية لبحث الرد على صفقة القرن
    الكلمات الدلالية:
    صفقة القرن, إسرائيل, فلسطين, أحمد أبو الغيط, جامعة الدول العربية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook