05:26 GMT13 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، إن ثوابت المملكة الأردنية تجاه القضية الفلسطينية لا تتغير.

    وأضاف الصفدي، في الاجتماع الطارئ لمجلس الجامعة العربية حول "صفقة القرن" الأمريكية، أن مبادرة السلام العربية التي اتفق عليها بشكل كامل عام 2002 تتطلب ذات الموقف الموحد، خلال اجتماع اليوم للتأكيد على حل الدولتين وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام وحدود 67.

    وحذر الوزير الأردني من التبعات الكارثية إزاء تحركات إسرائيل لهدم المنازل والاستيلاء على الأرض والإقدام على أي تغيير على الأرض أو فيما يتعلق بالقدس والأماكن الدينية.

    وتابع "السيادة على القدس فلسطينية والوصاية على مقدساتها هاشمية"، مؤكدا أن المملكة الأردنية ستبقى دائما سندا للفلسطينيين حتى استعادة حقوقهم المشروعة.

    وأضاف "حل القضية الفلسطينية شرط لتحقيق الاستقرار والسلام الشامل في المنطقة"، لافتا إلى أنه يجب أن تكون القدس رمزا للسلام لا ساحة للقهر والحرمان.

    وتابع "نحذر من أي خطوة إسرائيلية أحادية تستهدف فرض حقائق جديدة على الأرض"، مضيفا "يجب إطلاق عمل حقيقي يستهدف إنهاء هذا الاحتلال وتحقيق السلام الشامل".

    وعـقد مجلس جامعة الدول العربية، الاجتماع غير العادي على مستوى وزراء الخارجية برئاسة العراق بمقر الجامعة في القاهرة، وذلك لمناقشة الموقف العربي من الخطة الأمريكية للسلام "صفقة القرن" التي نشرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء الماضي، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو، فيما رفضتها السلطة الفلسطينية وعدة دول أخرى.

    انظر أيضا:

    رفضا لـ"صفقة القرن".. انطلاق احتجاجات شعبية حاشدة في العاصمة الأردنية
    وزراء الخارجية العرب يتوافدون على مقر الجامعة العربية لبحث الرد على صفقة القرن
    عباس يكشف مفاجأة من وكالة الاستخبارات الأمريكية بشأن "صفقة القرن"
    عباس يلتقي وزير الخارجية العراقي قبل اجتماعات الجامعة العربية للرد على صفقة القرن
    "يخسرون في كل مرة يقولون فيها لا" مقال يدعو لقبول "صفقة القرن" بتغريدة لوزير خارجية الإمارات
    الكلمات الدلالية:
    الجامعة العربية, فلسطين, أيمن الصفدي, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook