14:52 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    شهد الشارع العراقي انقساما في الآراء على خلفية تكليف الرئيس العراقي، برهم صالح، أمس السبت، محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة الجديدة.

    وبحسب "سكاي نيوز" فقد انطلقت تظاهرات حاشدة في مدن العراق الجنوبية، اليوم الأحد، احتجاجا على تكليف محمد علاي رئيسا للحكومة العراقية.

    وكانت عدة مدن عراقية شهدت الأمس تظاهرات احتجاجا على تكليف علاوي برئاسة الحكومة منها بغداد والبصرة والنجف وذي قار، حيث ردد البعض عبارة "مرفوض محمد علاوي".

    وأشار موقع "صوت العراق" إلى أن المتظاهرين يستعدون للخطوة المقبلة وهي "محاسبة القتلة وانتخابات مبكرة قريبة" حيث بدأ المتظاهرون بالتحضير لحركة احتجاجات جديدة.

    وبحسب الموقع فقد عاد المؤيدين لزعيم "التيار الصدري" مقتدى الصدر، لنصب الخيم مجدداً في ساحة التحرير، وسط العاصمة، بعد اسبوع من مغادرة الساحة، على إثر موقف "الحياد" الذي اعلنه الصدر سابقا.

    وأعلن علاوي أمس السبت أن رئيس الجمهورية العراقية، برهم صالح، قد كلفه بتشكيل الحكومة الجديدة.

    وخاطب علاوي الشعب العراقي عبر فيديو بثه على "فيسبوك" قائلا: "بعد ما كلفني فخامة رئيس الجمهورية بتكليف الحكومة الجديدة قبل قليل".

    وخاطب علاوي المتظاهرين ضد الأوضاع السياسية والاقتصادية بقوله إنه "لولا شجاعتكم ما كان ليحدث أي تغيير في البلاد"، مطالبا إياهم بـ"الاستمرار في المظاهرات"، واصفا نفسه بأنه "موظف لديهم"، على حد تعبيره.

    وتابع في رسالته المصورة للمتظاهرين: "علي تنفيذ مطالبكم وحمايتكم بدل قمعكم وسلاح الدولة يجب أن يرفع بوجه من يرفع السلاح عليكم".

    وأكد أنه إذا حاولت الكتل السياسية فرض مرشحيهم للوزارات سيترك التكليف.

    انظر أيضا:

    من هو رئيس الوزراء العراقي الجديد؟
    علاوي: أتعهد بمحاورة المتظاهرين في الشارع العراقي وإجراء انتخابات مبكرة
    أول إجراء من عبد المهدي مع رئيس الوزراء العراقي الجديد محمد توفيق علاوي
    أول تعليق من أمريكا على ترشيح علاوي لرئاسة الحكومة العراقية
    الكلمات الدلالية:
    الحكومة العراقية, مظاهرات, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook