02:09 GMT06 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت وزارة الخارجية الفلسطينية إن مستشار الرئيس الأمريكي، جاريد كوشنر، يتعامل مع الشعب الفلسطيني باعتباره مجموعات بشرية غير مؤهلة تسكن في هذه المنطقة وعلى هامشها.

    القاهرة - سبوتنيك. وأكدت الخارجية الفلسطينية، في بيان اليوم الثلاثاء: "لم يصدف أن تحدث كوشنر في أي تصريح له عن حق تقرير المصير للفلسطينيين، أو استخدم مثلا تسمية الشعب الفلسطيني أو حقوق الإنسان الفلسطيني ... بما يؤكد أن كوشنر يتعامل مع الشعب الفلسطيني وينظر له كمجموعات بشرية تسكن في هذه المنطقة وعلى هامشها".

    وأشارت إلى أن كوشنر يفترض أن الفلسطينيين "يجب حجزهم في معتقلات كبيرة حتى يتم تدريبهم وإعادة تثقيفهم وإعادة تأهيلهم حتى يصلوا لمصاف الشعوب الأخرى الإنسانية المتحضرة، وكأننا وفقًا لتصوراته في مراتب متخلفة ومتأخرة من المجموعات السكانية".

     وقالت حركة "فتح" الفلسطينية، إن الشعب وقيادته ومعظم دول العالم، عبروا عن رفض "صفقة القرن"، لأنها تنفيذ حرفي لنظام "الأبرتايد" العنصري.

    وصرح المتحدث باسم الحركة أسامة القواسمي، تعقيبا على تصريحات مستشار ترامب، جاريد كوشنير، حول الصفقة، بقوله: "إنها عبارة عن خطة الضم والتوسع، وكلمة الدولة ما هي إلا خدعة لا تنطلي على طفل فلسطيني، ولا يمكن مناقشتها".

    وأضاف القواسمي أن "ما قدمه ترامب هو صناعة صهيونية إسرائيلية يمينية متطرفة، وهي ليست خطة سلام مطلقا، وإنما  خطة استسلام، لا يمكن لطفل فلسطيني ولا عربي ولا حر أن يقبل مناقشتها"، مؤكدا أن الخطة الفلسطينية تتمثل بحل الدولتين على أساس حدود عام 67، والالتزام بالشرعية الدولية وقراراتها.

    انظر أيضا:

    عزام الأحمد: الموقف الأوروبي من "صفقة القرن" أفضل من الموقف العربي الرسمي
    مجلس الأمن الدولي قد يناقش "صفقة القرن" مع مستشار ترامب هذا الأسبوع
    الكلمات الدلالية:
    صفقة القرن, جاريد كوشنر, مستشار, الخارجية الفلسطينية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook