03:11 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    150
    تابعنا عبر

    صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، بأن هناك مئات المقاتلين من منطقة خفض التصعيد بإدلب السورية ينتقلون إلى ليبيا للمشاركة في الأعمال القتالية.

    موسكو - سبوتنيك. وقال الوزير الروسي خلال لقاء صحفي مع جريدة "روسيسكايا غازيتا" الروسية، اليوم الثلاثاء "الجانب الثاني، المتعلق بالمخاطر والتهديدات الناشئة عن منطقة خفض التصعيد في إدلب، هو نقل مئات المقاتلين، بما في ذلك مقاتلو النصرة وهيئة تحرير الشام، إلى ليبيا للمشاركة في الأعمال القتالية في ذلك البلد".

    وأكد لافروف على أن "روسيا لا يمكنها حل هذه المشاكل بمفردها، ولكن يمكنها تحقيق التنفيذ غير المشروط الكامل للاتفاقات الموجودة في إدلب"، مشيرا إلى أن بلاده "تتحدث عن هذا مع الشركاء الأتراك".

    هذا وأكد الناطق باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، في وقت سابق، أن تركيا تقوم بنقل عناصر جبهة النصرة من سوريا إلى ليبيا بوتيرة عالية.

    وأشار المسماري في مؤتمر صحفي، إلى أن "عدد المسلحين الذين تسعى تركيا لنقلهم من سوريا إلى ليبيا يصل إلى 8 آلاف". 

    ووصف المسماري، تصريحات أردوغان الأخيرة بأنها "تعتبر بمثابة خرق لوقف إطلاق النار، واستفزاز للقوات المسلحة العربية الليبية"، وشدد على أن "ليبيا لن تكون نقطة انطلاق أو ارتكاز للإرهاب".

    كما تطرق المسماري في خطابه إلى العمليات العسكرية التي قام بها الجيش، اليوم الأحد، في منطقة أبو قرين، مشيرا إلى أنها لا تعتبر خرقا لوقف إطلاق النار. 

    انظر أيضا:

    المسلحون الأكراد شمالي سوريا لا يتجاوز عددهم بضعة آلاف
    المسماري: تركيا تنقل مسلحي جبهة النصرة من سوريا إلى ليبيا بوتيرة عالية
    الكلمات الدلالية:
    الخارجية الروسية, جبهة النصرة, نقل, مسلحين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook