01:00 GMT25 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    حسم وزير الخارجية والمغتربين اللبناني، ناصيف حتي، الجدل حول حقيقة برودة الأجواء بينه والسعودية.

    وأكد الوزير اللبناني، قائلا "إنه لا صحة للحديث عن برودة الأجواء معي في السعودية".

    وفي حديثه إلى قناة "OTV"، أشار وزير الخارجية اللبناني، ناصيف حتى، مساء اليوم، الأربعاء، إلى أن "كل الدول لديها مصلحة بحماية استقرار لبنان".

    ولفت حتّي إلى أن "البيان الوزاري عكس رؤية إصلاحية مختلفة عما كان قائمًا في الماضي".

    ومن جهة أخرى، اعتبر ناصيف حتي في كلمة ألقاها في مؤتمر منظمة التعاون الإسلامي أن "المقترحات والأفكار التي تطرح حلولا تحت عناوين تحقيق السلام هي حلول تقوم على ما يشبه دويلة فلسطينية منقوصة السيادة وعلى بعض الأراضي الفلسطينية وتريد أن تضفي الشرعية على الاحتلال، وتتجاهل ما هو مبادىء قانونية وتسقط قرارات دولية"، مشيرا الى أن "هذه الأفكار لا يمكن أن تؤدي إلا إلى مزيد من التوترات والمخاطر والدمار".

    وأكد الوزير اللبناني، ناصيف حتي أن المطلوب منا اليوم هو التنسيق الفعلي والتحرك العاجل على كافة الأصعدة للعمل على تحقيق السلام حسب المرجعيات الدولية المعروفة، ومبادىء مبادرة السلام العربية وقرار مجلس جامعة الدول العربية الذي انعقد منذ يومين في دورة غير عادية".

    انظر أيضا:

    وكالة: تعيين ناصيف حتي وزيرا للخارجية في لبنان
    وزير الداخلية اللبناني والسفير التركي في لبنان يبحثان سبل توطيد الأمن الثنائي
    صحيفة: العواصم الغربية ليست متفقة على موقف واحد من حكومة لبنان
    الكلمات الدلالية:
    منظمة التعاون الإسلامي, السعودية, لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook