19:01 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    قال وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، إن وجود تصور موحد تعمل قوات الدول الإفريقية في إطاره أفضل من تشكيل قوة موحدة.

    وقال الوزير في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك"، على هامش مشاركته بقمة رؤساء الدول والحكومات في الاتحاد الأفريقي، "المغرب من الدول الأفريقية الأقدم مشاركة في عمليات حفظ السلام بالأمم المتحدة، نحن شاركنا في أول عملية لحفظ السلام في 1960، قبل أن تكون منظمة الوحدة الأفريقية، كما شارك في أكثر من 15 عملية لحفظ السلام، وأخذنا من التجربة أن الأفضل من خلق قوات مشتركة هو أن يكون هناك تصور مشترك، كل قوة عندها استقلالية، وتساهم في إطار تصور مشترك".

    وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أعلن في كلمته الختامية بالقمة الأفريقية استعداد بلاده لاستضافة قمة أفريقية تخصص لبحث تشكيل قوة أفريقية مشتركة لمكافحة الإرهاب.

    ودعا الرئيس الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي للتشاور المستفيض حول كل الأبعاد التنظيمية والموضوعية لتلك القمة، وهذه القوة المقترحة بمعرفة مجلس السلم والأمن الأفريقي واللجنة الفنية للدفاع، على أن يعرض الأمر على هيئة مكتب القمة في أقرب وقت.

    وانطلقت أعمال القمة الأفريقية العادية الـ33، يوم الأحد، تحت شعار "إسكات البنادق وتهيئة الظروف للتنمية في أفريقيا". وسلم الرئيس المصري خلال فعاليات الجلسة الافتتاحية، رئاسة الاتحاد للرئيس سيريل رامابوزا، رئيس دولة جنوب أفريقيا.

    وتنعقد القمة هذا العام بمشاركة أفريقية ودولية واسعة، وتركز على العديد من الملفات، أبرزها مبادرة "إسكات البنادق" في أفريقيا، وتهيئة الظروف للتنمية، بالإضافة إلى الإرهاب والأزمة الليبية وتطوير البنية التحتية في أفريقيا.

    انظر أيضا:

    السيسي يعرض استضافة قمة أفريقية بهدف إنشاء قوة مشتركة لمكافحة الإرهاب
    الاتحاد الأفريقي يؤكد عدم وجود أي إصابات مؤكدة بفيروس كورونا في القارة حتى الآن
    الاتحاد الأفريقي يعلن تأييده لما تقرره السلطات الانتقالية في السودان
    الكلمات الدلالية:
    عبدالفتاح السيسي, ناصر بوريطة, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook