08:12 GMT06 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية في العاصمة طرابلس، اليوم الاثنين ، إغلاق مصفاة الزاوية غربي البلاد، محذرة من كارثة اقتصادية وتفاقم الأزمة بسبب إقفال الحقول والموانئ النفطية.

    بنغازي - سبوتنيك. وأكدت المؤسسة النفط الليبية في بيان صحفي، حصلت وكالة "سبوتنيك" على نسخة منه،  أنها "اضطرّت إلى إغلاق مصفاة الزاوية يوم السبت 8 شباط/فبراير 2020، وذلك نتيجة لإقفال صمام بمنطقة الحمادة على خط الأنابيب الرئيسي بين حقل الشرارة ومصفاة الزاوية، مما تسببت في وقف الإنتاج بالحقل".
    وأضاف البيان أن "إغلاق المصفاة سيتسبب بتفاقم مشكلة إدارة واستيراد وتوزيع الوقود، ممّا سيُكلّف الخزانة العامة مبالغ مالية كبيرة لاستيراد كميات إضافية من الوقود من أجل تعويض الفاقد من إنتاج المصفاة".
    وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله: "لقد وضعت هذه الإقفالات غير القانونية المؤسسة الوطنية للنفط أمام تحد لم يسبق لها أن واجهته فيما يتعلّق بتوفير الوقود للشعب الليبي والمنشآت الوطنية الحيوية مثل محطات توليد الطاقة الكهربائية"، وفقاً للبيان.
    وأضاف بأن "التدخّل السياسي في قطاع النفط والغاز الليبي سيكون له آثار كارثية على الاقتصاد الوطني والشعب الليبي على المدى القصير والطويل"، مضيفاً أن "ما يحدث الآن ينذر ببداية أزمة وطنية حقيقية؛ ولذلك يجب اتخاذ إجراءات فورية لإنهاء هذه الإقفالات غير المسؤولة".
    يذكر أن مصفاة الزاوية تنتج كل شهر 120 ألف طن متري من وقود الديزل؛ و49 ألف طن متري من البنزين؛ و120 ألف طن متري من زيت الوقود الثقيل؛ و6000 طن متري من الغاز النفطي المسال؛ بالإضافة إلى 90 ألف طن متري من كيروسين الطيران.

    انظر أيضا:

    وكالة: محافظ مصرف ليبيا المركزي يأمل في إنهاء تعطيل النفط قريبا
    ليبيا... انخفاض إنتاج النفط من مليون إلى 320 ألف برميل يوميا
    المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا: خسائر إغلاق الموانئ بلغت 256.6 مليون دولار
    الكلمات الدلالية:
    خسائر, نفط, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook