09:44 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال نواب ليبيون إن البعثة الأممية تواصلت معهم بشكل فردي للمشاركة في لقاء جنيف المرتقب.

    وبحسب النواب، فإنهم رفضوا ملء الاستمارات التي أرسلت لهم، وأكدوا للمتصلين أن المشاركة تكون من خلال مجلس النواب المختص بتفويض الأعضاء للمشاركة في الحوار.  

    لجنة الأربعين

    من ناحيته، قال النائب علي السعيد، إن إحدى السيدات تواصلت معه وقالت إنها من البعثة الأممية وطلبت منه ملء استمارة للمشاركة في لجنة الأربعين، بشكل فردي.

    وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، أنه رد على السيدة التي اتصلت به من البعثة بأن المشاركة في اللجنة تكون من خلال البرلمان، وليس بشكل فردي، موضحا أن مجلس النواب سبق وأرسل 5 نقاط للبعثة الأممية تضمنت الكثير من النقاط التي تتعلق بالحوار، إلا أن البعثة لم ترد عليها حتى الآن.

    وتابع أنه في ظل عدم التوصل إلى نتائج إيجابية على مستوى الجانب الأمني فإن مجلس النواب غير مستعد للخوض في المسألة السياسية.

    وشدد السعيد بقوله:

    البعثة الأممية في ليبيا لا تبحث عن حل الأزمة، بقدر ما تبحث عن إطالة الأزمة عن طريق المحاور المختلفة سياسيا واقتصاديا، علما أن الجانب الأمني هو  مفتاح الحل".

    البعثة الأممية

    فيما كتب النائب محمد العباني، على صفحته الشخصية على "فيسبوك": "اتصلت بي هاتفيا اليوم ظهرا سيدة قالت إنها من البعثة الأممية، طلبت مني ملء استمارة الترشح لمؤتمر جنيف، فكان ردي، الترشح وقرار الحضور من عدمه يتخذ تحت قبة البرلمان".

    وحاولت "سبوتنيك"، التواصل مع البعثة الأممية للحصول على رد بشأن ما أكده النواب، ولم نحصل على رد حتى الآن.

    وفي تصريحات سابقة، قال يوسف العقوري، رئيس لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الليبي، إن المسار العسكري تعنى به المؤسسة العسكرية في المقام الأول، وأنه يذهب نحو المسار الإيجابي بحسب تصريحات المبعوث الأممي غسان سلامة.

    وأضاف في حديثه لـ"سبوتنيك"، أمس الاثنين، أن المسار الاقتصادي يثير عدة تساؤلات، خاصة أن البعثة الأممية لم تكشف عن آلية اختيار الأشخاص الذين شاركوا بالاجتماعات، بحسب قوله.

    وتابع: "البعثة تتصرف بشكل فردي دون مشاركة البرلمان الجسم الوحيد الشرعي في ليبيا، وكان من الواجب اطلاعه على الترتيبات الخاصة بالمسار الاقتصادي".

    سبب الأزمة

    وعلق العقوري أيضا على نهج البعثة الأممية بشأن اختيار "لجنة الأربعين"، وأن مجلس النواب اعتبر تقسيم اللجنة مجحفا، حيث يمثل مجلس النواب الليبي 13 عضوا، والمجلس الأعلى للدولة 13 عضوا، وأن الأول يعتبر الأعلى للدولة غير شرعي وأنه سبب الأزمة الليبية الراهنة. 

    وأشار إلى أن اختيار 14 شخصا للمشاركة في حوار جنيف يشوبه الغموض حتى الآن، ولم تعلن البعثة الأممية عن آلية اختيارهم أيضا، وأنه على المبعوث الأممي إعلان الآلية التي تم اختيارهم على أساسها.

    وشدد على أن الوضع بلجنة الأربعين سيكون خطيرا، نظرا لأن الـ 13 عضوا من الأعلى للدولة يمثلون نفس التيار والتوجه، فيما يشهد مجلس النواب انقساما واضحا وهو ما سيؤثر على اصطفاف بعض أعضاء لمجلس الدولة، وهو ما يعني أن مجلس النواب سيكون الحلقة الأضعف، ما يعني أن تشكيل الحكومة المقبلة ستشكل نفس الخطورة على ليبيا.

     وفي وقت سابق، اقترحت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا تحديد يوم 18 فبراير/ شباط الجاري، كموعد لجولة جديدة من التفاوض لأطراف النزاع في ليبيا في جنيف.

     وقالت الأمم المتحدة في بيان: "طرفا النزاع في ليبيا اتفقا بنهاية الجولة الأولى من اجتماعات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)، والتي بدأت أعمالها الاثنين الماضي بجنيف، وانتهت على ضرورة احترام الهدنة والتأكيد على الحفاظ على سيادة ليبيا".

    انظر أيضا:

    القادة الأفارقة يتفقون على إرسال بعثة لتقييم الوضع في ليبيا
    جبهتان و"عدو واحد"... الجيش السوري يجفف منابع توريد المسلحين إلى ليبيا
    المفوضية الأفريقية ترغب في حل أزمة ليبيا دون تدخلات من خارج القارة
    عمرو موسى: قمة الاتحاد الأفريقي اتفقت على ضرورة تدخل الاتحاد لحل أزمة ليبيا
    موسكو تعلق على نقل المسلحين من إدلب إلى المناطق الأخرى في سوريا وليبيا
    القمة الأفريقية الـ33 تختتم أعمالها بتأكيد رفض التدخلات في ليبيا
    تفجير الجزائر... العلاقة بين الفوضى في ليبيا ومالي وتنامي الإرهاب في الساحل والصحراء
    الكلمات الدلالية:
    ليبيا, جنيف, مجلس النواب الليبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook