21:33 GMT07 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 13
    تابعنا عبر

    قال ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي إن وزراء دفاع دول الحلف وافقوا اليوم الأربعاء على توسيع مهمته التدريبية في العراق استجابة لطلب من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

    أمستردام - سبوتنيك. وقال ستولتنبرغ، اليوم الأربعاء، خلال مؤتمر صحفي بعيد انعقاد اجتماعات على مستوى وزراء الدفاع لليوم الأول في بروكسل، "ناقشنا اليوم الوضع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الصراع يجلب معاناة، وتحدياً لنا، لذلك حلف الناتو منخرط في المنطقة على مدى الأعوام السابقة. وقد كرر الحلفاء اليوم دعمهم لعملية "الناتو" التدريبية في العراق".

    وأضاف، "حلف شمال الأطلسي، متواجد في بغداد بموافقة الحكومة العراقية وبدعوة منها، ونحن سنكون هناك طالما تسمح الحكومة لنا بذلك. كما إنني على اتصال مع الحكومة العراقية، وهدفنا زيادة قدرة القوات العراقية للعمل لوحدهم".

    وتابع الأمين العام لحلف الناتو "نحن سنبقى في العراق طالما مرحب بنا هناك. أي شيء نفعله هو بناء على ما يتم التشاور به مع الحكومة العراقية. كما نعمل عن كثب لتقديم النصائح والمشورة لهم."

    وأشار ينس ستولتنبرغ، "نحن ندعم ونساعد القوات العراقية ليصبحوا أقوى وأفضل لمكافحة "داعش" وضمان عدم عودتهم [أفراد داعش] وأنا مقتنع من أن القوات العراقية ملتزمة بذلك. خطتنا ليس البقاء في بغداد للأبد، بل هدفنا هو التأكد من أن القوات العراقية تستطيع الدفاع عن نفسها. "

    وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" الإرهابي، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد معلنا إقامة ما أسماها "الخلافة الإسلامية".

    ويشهد العراق مظاهرات اندلعت في أكتوبر/تشرين الأول للمطالبة بعزل النخبة الحاكمة التي وصفها المحتجون بأنها فاسدة وإنهاء التدخل الأجنبي في البلاد، أسفرت إلى الآن عن مقتل 500.

    انظر أيضا:

    برلمان مقدونيا الشمالية يصادق على انضمام البلاد إلى الناتو
    أمين عام الناتو: قلقون إزاء منظومة الأسلحة الروسية الجديدة
    تركيا تطالب أمريكا و"الناتو" بمساهمات ملموسة فيما يخص إدلب
    الكلمات الدلالية:
    الإرهاب, داعش, العراق, الناتو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook