15:58 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال مصدر بوزارة النفط إن بعض أسعار البنزين في السودان سترتفع من 6 جنيهات للتر إلى 28 جنيها من منتصف فبراير/ شباط.

    وحسب "رويترز"، قال مصدر بوزارة النفط، اليوم الأربعاء، إن السودان سيرفع سعر البنزين المباع تجاريا في بعض محطات الوقود إلى 28 جنيها سودانيا (55 سنتا أمريكيا) للتر من 6 جنيهات بدءا من منتصف فبراير/ شباط.

    وستظل الحكومة تدعم البنزين المباع بالسعر الجديد بنسبة 50 في المئة من تكلفته.

    وقال وزير الإعلام السوداني فيصل محمد صالح، في ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي 2019، إن بلاده تعتزم تجميد قرار رفع الدعم عن الوقود في موازنة 2020 حتى انعقاد مؤتمر اقتصادي في مارس/آذار.
    واحتج عشرات السودانيين في العاصمة الخرطوم، أول من أمس الاثنين، ضد نقص الخبز ووقود السيارات، استمرارا لمظاهرات تشهدها العاصمة ومناطق سودانية عدة منذ أيام.

    وتعاني العاصمة وعدة مناطق بالبلاد من أزمة طاحنة تمثلت في نقص بالخبز ووقود السيارات، ما دفع مئات المواطنين خلال الأيام الماضية للتظاهر، في الخرطوم وأم درمان والخرطوم بحري وعطبرة وكوستي.

    ويعاني السودان، منذ انفصال الجنوب عام 2011، من أزمة اقتصادية تمثلت في فقدان آبار النفط الواقعة في أراضي جنوب السودان، والتي كانت تمثل المورد الرئيس لخزينة الدولة، وتراكمت الأزمات حتى مطلع العام 2018، بعد عجز الحكومة في زيادة إنتاج صادراتها، مما تسبب في نقص حاد في النقد الأجنبي، لاستيراد الوقود والأدوية ودقيق الخبز، ما أدى لقيام ثورة شعبية أدت إلى عزل الرئيس السابق عمر البشير في نيسان/أبريل الماضي، وتولي سلطات انتقالية إدارة البلاد.​

    انظر أيضا:

    السودان: تثبيت مبدأ مثول المطلوبين أمام الجنائية الدولية موقف تفاوضي متفق عليه
    السودان يريد دورا أكبر للأمم المتحدة خلال الفترة الانتقالية ولقاء البرهان ونتنياهو أثارخلافا
    السودان: دول أزمة "سد النهضة" توقع مسودة اتفاق في حال تجاوز الخلافات
    السودان يطلب مساعدة أمريكا
    السودان... الدولار الأمريكي يتجاوز 51 جنيها
    محلل سياسي: مطالب داخل السلطة في السودان بإعادة النظر في قرار تسليم البشير للجنائية الدولية
    الكلمات الدلالية:
    رفع أسعار البنزين, أسعار البنزين, البنزين, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook