20:39 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وزعت السفارة الفرنسية، بيانا صادرا عن وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الخميس، جاء فيه: "يقع على عاتق الحكومة اللبنانية الجديدة التحرك سريعا من أجل تلبية التطلعات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي يعبر عنها اللبنانيون منذ أشهر عدة".

    ونقلت الوكالة الوطنية اللبنانية بيان السفارة وجاء فيه: "فرنسا تنتظر مثلها كجميع شركاء مجموعة الدعم الدولية للبنان الذين اجتمعوا في كانون الأول الماضي في باريس، من السلطات اللبنانية إصلاحات بعيدة المدى وطموحة، لا سيما في ما يتعلق بشفافية الاقتصاد، والاستدامة الاقتصادية والمالية، ومكافحة الفساد واستقلال القضاء. ويجب أن تتم هذه الإصلاحات بروح من المسؤولية ولمصلحة جميع اللبنانيين".

    وختم البيان أن "فرنسا تبقى إلى جانب اللبنانيين، كما فعلت دوما، وهي تجدد تمسكها بسيادة واستقرار وأمن لبنان الذي لا بد من فصله عن التوترات والأزمات الإقليمية".

    ويشهد لبنان أزمة سياسية حادة، منذ بدء الاحتجاجات الشعبية المناوئة للحكومة في 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، دفعت حكومة سعد الحريري إلى تقديم استقالتها، وتمكن حسان دياب من تشكيل الحكومة اللبنانية بعد ثلاثة أشهر من حركة الاحتجاجات الشعبية. ونالت الحكومة الجديدة برئاسة دياب، يوم الثلاثاء، ثقة المجلس النيابي بأغلبية 63 نائبا من بين 84 حضروا جلسة المجلس، التي خصصت لمنح الثقة، من إجمالي عدد النواب البالغ 128.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook