04:11 GMT14 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت الأمم المتحدة، إطلاق اليوم الأحد، خطة الاستجابة الإنسانية 2020 في مدن طرابلس وبنغازي وسبها الليبية، في مسعى لجمع ما يقرب من 115 مليون دولار أمريكي لتوفير الدعم للمحتاجين.

    القاهرة – سبوتنيك. وأكد بيان للأمم المتحدة اليوم الأحد "بهدف تلبية الاحتياجات الإنسانية المتزايدة، تم اليوم إطلاق خطة الاستجابة الإنسانية لعام 2020 في طرابلس وبنغازي وسبها، وذلك في مسعى لجمع ما يقرب من 115 مليون دولار أمريكي لتوفير الدعم لمن هم بحاجة إليه، بالأخص لـ345000 من الفئات الأكثر عرضة للضرر في ليبيا".

    وأضاف البيان "تتوقع الخطة أن ما مجموعه 900000 شخص سيحتاجون إلى شكل من أشكال المساعدة الإنسانية في عام 2020".

    وتابع "ستعمل 25 منظمة، تضم تسع وكالات تابعة للأمم المتحدة و12 منظمة دولية وأربع منظمات وطنية غير حكومية، في شراكة تم تحديدها كأولوية في خطة الاستجابة الإنسانية هذا العام".

    وفي السياق نفسه، قال رئيس المجلس الرئاسي الليبي، فايز السراج، إن "العدوان أربك مسار الإصلاح الذي نقوم به بالتنسيق مع بعثة الأمم المتحدة بزعزعته للأمن وتسببه في أزمة نزوح جديدة".

    وخلال مؤتمر "انطلاق خطة الاستجابة الإنسانية 2020، في طرابلس، أكد السراج أن حكومة الوفاق "اتخذت مجموعة تدابير للتعامل مع الأوضاع الناتجة عن العدوان"، ورصدت مخصصات مالية بالإمكانيات المتاحة"، وذلك حسب قناة "ليبيا بانوراما".

    وأوضح السراج: "نحن نشهد مرحلة صعبة ما استدعى تعزيز قدرتنا على الاستجابة للاحتياجات الطارئة للمتضررين وتوفير الخدمات الإنسانية".

    من جانبه، قال المبعوث الأممي في ليبيا غسان سلامة، إنه "لا حل في ليبيا إلا الحل السياسي"، مؤكدا أن "الأمم المتحدة تعمل على المسارات الثلاث لتحقيق ذلك".

    وأضاف سلامة أن الوضع الإنساني في ليبيا بات مزريا منذ بدء الحرب مطلع أبريل الماضي، مؤكدا العمل مع حكومة الوفاق ووزاراتها لعودة السلم الأهلي إلى البلاد وهو الشرط الكبير انتهاء الكارثة الإنسانية.

    وتعاني ليبيا انقساما حادا في مؤسسات الدولة، بين الشرق الذي يديره مجلس النواب والجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، وبين الغرب حيث المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فائز السراج، وهي الحكومة المعترف بها دوليا، إلا أنها لم تحظ بثقة البرلمان.

    انظر أيضا:

    بوغدانوف ينفي مزاعم أردوغان حول وجود شركات روسية عسكرية خاصة تعمل في ليبيا
    السراج: استمرار إغلاق المواقع والمنشآت النفطية في ليبيا سيؤدي لكارثة
    وزير الخارجية الألماني يعلق على انتهاكات الحظر المفروض على تصدير الأسلحة إلى ليبيا
    الأمم المتحدة: انتهاكات خطيرة تحدث جوا وبرا وبحرا في ليبيا والوضع متدهور للغاية
    الكلمات الدلالية:
    فايز السراج, حفتر, طرابلس, ليبيا, الأمم المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook