04:29 GMT03 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، اليوم الجمعة، أن الجزائر تقف على مسافة واحدة من جميع الليبيين، مشيرا إلى أنها لن تنحاز لطرف على حساب آخر.

    وأضاف عبد المجيد تبون، في لقاء مع قناة "RT"، أن أقل ما يمكن أن تفعله الجزائر لليبيا هو رد الجميل لشعبها على موقفه من ثورة التحرير.

    وحول إغلاق الحدود مع المغرب، قال الرئيس الجزائري ، إن "إغلاق الحدود مع المغرب كان رد فعل ونؤمن بأن امتداد الجزائر هو المغرب".

    وفيما إذا كان ضمن برنامجه زيارة للسعودية، أعلن الرئيس الجزائري أنه ألغى زيارته للملكة بسبب ازدحام برنامجه، مشيرا إلى أنه كان على وشك زيارة السعودية.

    وحول موقف الجزائر من صفقة القرن، أعلن الرئيس الجزائري، أنها لن تمر ولا يوجد أساس تستند عليه والدولة الفلسطينية ستقوم حتما.

    وأضاف قائلا " هناك إجماع على رفض "صفقة القرن" ونتمنى قيام دولة فلسطين على حدود عام 67".

    أما عن الحراك الشعبي في الجزائر، قال الرئيس الجزائري "الحراك الشعبي في الجزائر أنقذ الدولة من الانهيار والانزلاق"، منوها على أنه "يجب أن يتحقق التوازن بين عمل المؤسسات لكي لا ننزلق إلى الحكم الفردي".

    وأكد أن التظاهر حق للشعب، ويخشى من انزلاقه نتيجة اختراق صفوفه.

    وفي وقت سابق، أعلن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، يوم 22 شباط/فبراير من كل سنة "يوما وطنيا للأخوة و التلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية". حسبما أورده بيان لرئاسة الجمهورية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook