01:35 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    تصاعد التوتر العسكري في شمال سوريا (44)
    0 17
    تابعنا عبر

    قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الفرنسي إيمانويل  ماكرون إن "عناصر النظام السوري دفعت ثمنا باهظا لهجومها الدنيء على القوات التركية في إدلب".

    وبحسب وكالة "الأناضول" التركية، أكد أردوغان خلال الاتصال على ضرورة اتخاذ خطوات ملموسة بشأن التضامن بين دول الناتو. 

    وأضاف أردوغان أن "ضغط اللاجئين على حدودنا مع سوريا يزيد من ضغط المهاجرين على حدودنا مع أوروبا". 

    من جانبه، قال مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن الرئيس الفرنسي حث نظيريه الروسي والتركي اليوم السبت على وقف العمليات القتالية في سوريا والاتفاق على وقف دائم لإطلاق النار، بحسب "رويترز". 

    وأبلغ ماكرون نظيريه الروسي والتركي خلال اتصالين هاتفين منفصلين أنه "يشعر بقلق عميق من الكارثة الإنسانية الجارية" الناجمة عن هجوم سوريا وحلفائها في محافظة إدلب.

    وقال مكتبه في بيان إن: "رئيس الجمهورية شدد على ضرورة الوقف الفوري للعمليات القتالية ودعا روسيا وتركيا إلى التوصل إلى وقف دائم ويمكن التحقق منه لإطلاق النار مثلما تعهدا لفرنسا وألمانيا خلال اجتماع القمة الرباعي الذي عقد في اسطنبول في خريف 2018".

    وأبدى ماكرون أيضا تضامنه مع تركيا بشأن القتلى الذين سقطوا في صفوف قواتها في سوريا في الآونة الأخيرة وحث تركيا على التعاون مع الاتحاد الأوروبي بشأن تدفق المهاجرين.

    وتأزم الوضع في إدلب، الأسبوع الماضي، حين نفذ مسلحون مدعومون من تركيا، وبغطاء من المدفعية التركية، هجوما على مواقع الجيش السوري، تمكنوا خلاله من اختراق خطوط دفاعه على مسار قميناس- النيرب.

    وكان حاكم محافظة هطاي التركية رحمي دوغان، في وقت سابق من مساء الخميس أمس الأول، مقتل 33 جنديا تركيا في هجوم جوي لقوات الحكومة السورية على أفراد من الجيش التركي في إدلب.

    الموضوع:
    تصاعد التوتر العسكري في شمال سوريا (44)

    انظر أيضا:

    الكرملين: الرئيسان بوتين وروحاني يناقشان الوضع في إدلب بسوريا
    بشأن إدلب السورية.. قطر تبعث رسالة إلى تركيا
    روحاني لبوتين: الوضع في إدلب يبعث على القلق
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook