13:20 GMT24 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت رئيسة لجنة المرأة والأسرة والطفولة في البرلمان العراقي، انتصار الجبوري، اليوم الأحد، بدء الجلسة الاستثنائية لمجلس النواب، واكتمال النصاب القانوني، للتصويت على الكابينة الحكومية الجديدة.

    ونفت الجبوري في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، منح الثقة للحكومة من قبل نواب الكتل الشيعية، منوهة إلى أن الجلسة الاستثنائية للبرلمان بدأت بحضور نواب من مختلف الكتل السياسية، مشيرة إلى أن التصويت على الكابينة الحكومية لم يتم حتى الآن، إذ أن المفاوضات لازالت مستمرة.

    ونوهت الجبوري، وهي نائبة عن كتلة متحدون، إلى أن التصويت على منح الثقة لحكومة رئيس مجلس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي، لم تتم حتى الآن، نافية التصويت على الكابينة، والمرشحين للوزارات.

    وفي وقت سابق من اليوم أفاد مصدر برلماني، لمراسلتنا، بأن مجلس النواب العراقي، أجّل جلسته لنصف ساعة لعدم اكتمال النصاب القانوني للتصويت على الكابينة الحكومية الجديدة.

    وحسب المصدر، أن رئيس البرلمان رفع الجلسة الاستثنائية، لنصف ساعة، لتغيب النواب عن الحضور اليوم.

    وفي وقت سابق من اليوم، كشف رئيس كتلة "الجماعة الإسلامية الكردستانية"، النائب في البرلمان العراقي، سليم حمزة، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، عقب اجتماع للكتل الكردستانية عقد مؤخرا، أنه تم "الاتفاق على أن المنهاج الحكومي غير متكامل، ويدل على أن هذه الحكومة الجديدة، سياساتها نفس الحكومة السابقة، ولم نر ما يسعدنا فيها للتصويت عليها في جلسة البرلمان التي عقدت الخميس الماضي، 27 فبراير/شباط".

    وحدد حمزة، أن "نسب مقاطعة الكتل السياسية التي تمثل المكونات الأساسية الأكبر في البلاد، للجلسة الاستثنائية للتصويت على الكابينة الحكومية التي قدمها رئيس مجلس الوزراء، محمد توفيق علاوي، والتي رفعت الخميس الماضي، لعدم اكتمال النصاب، إذ بلغت نسبة مقاطعة نواب الكتل الشيعية للجلسة، تقريبا ً 60%، ونواب المكون السني نحو 80%، و90% من نواب الكتل الكردستانية لم يدخلوا الجلسة".

    وأعزى حمزة، نسب المقاطعة إلى رؤية الأحزاب، والكتل السياسية، أن رئيس الحكومة الجديد، لا يهتم بها، ويرشح أشخاص آخرين دون العودة إلى الكيانات، قائلا ً: "شئنا، أم أبينا، فإن الأحزاب التي حصلت الأصوات من الانتخابات هي من تقدم المرشحين، وهذا ما يتم العمل به في كل الدول، وحسب العملية الديمقراطية وفقا لنتائج الانتخابات يتم تشكيل الحكومة، ولكن الرئيس الجديد قام بتهميش  الكيانات، أجمعها، وأكملها، واختار أشخاص آخرين، وهذا موضع الوقفة الحقيقة".

    وأعلن رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، في بيان تلقته مراسلتنا، مساء الجمعة الماضي، 28 فبراير/شباط، موافقة رئاسة المجلس على الطلب المقدم من قبل رئيس مجلس الوزراء المكلف، محمد توفيق علاوي، بتأجيل عقد الجلسة الاستثنائية من أجل إكمال تشكيلة كابينته الوزارية إلى يوم الأحد الموافق 1 مارس/ آذار، الساعة الواحدة ظهرا، حسب التوقيت المحلي للعاصمة بغداد.

    انظر أيضا:

    التوترات في شمال سوريا… هل تنعكس على أمن العراق؟
    العراق... الاتفاق على منح الثقة لحكومة علاوي وترك الوزارات السنية والكردية
    انخفاض إيرادات النفط في العراق خلال فبراير
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook