16:21 GMT01 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 117
    تابعنا عبر

    أعلن الجيش التركي، اليوم الأحد، استهداف مطار النيرب العسكري في ريف حلب وإخراجه عن الخدمة.

    وأشارت وكالة "الأناضول" التركية نقلا عن مصادر عسكرية تركية، استهداف مطار النيرب العسكري السوري في ريف حلب، وإخراجه عن الخدمة، بحسب الوكالة.

    وقال وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، اليوم الأحد، إن "عملية الجيش التركي في إدلب السورية، والتي أطلق عليها (عملية درع الربيع) مستمرة بنجاح".

    وأكد آكار، "تحييد ألفين و212 عنصرا تابعا للنظام السوري، وتدمير طائرة مسيرة، و8 مروحيات، و103 دبابات، و72 مدفعية وراجمة صواريخ، و3 أنظمة دفاع جوي لغاية اليوم"، وذلك حسب وكالة "الأناضول" التركية.

    ومن جهة أخرى، أكد مصدر ميداني سوري، في وقت سابق من اليوم، لوكالة "سبوتنيك" إصابة طائرتين حربيتين سوريتين بنيران الجيش التركي، وأن قادة طائرتين هبطا بسلام بعد إصابة طائرتيهما في سماء مدينة "سراقب" بريف إدلب الشرقي.

    وقال المصدر الميداني إن "الطائرتين سقطتا في مناطق سيطرة الجيش السوري بعد إصابتهما بصواريخ (م ط) للجيش التركي أثناء مناورة تستهدف مجموعات من مسلحي تنظيم "القاعدة" الإرهابي (المحظور في روسيا) شمال شرق مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي".

    وكانت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في سوريا، أعلنت اليوم فرض حظر جوي في المناطق الشمالية الغربية من سوريا، تحديدا فوق محافظة إدلب السورية، وأنه سيتم استهداف أي طائرة مسيرة فوق الأراضي السورية واعتبارها عدو وسيتم التعامل معها كأنها هدف.

    انظر أيضا:

    الجيش السوري يحذر تركيا ويعلن إغلاق المجال الجوي شمال غرب سوريا أمام جميع الطائرات
    الجيش السوري يسقط "طائرة مسيرة" للجيش التركي في إدلب
    تركيا تطلق اسم "درع الربيع" على عملياتها في إدلب وتكشف خسائر الجيش السوري
    سياسي سوري: تركيا تمارس سياسيات عدوانية ضد سوريا وواجب الجيش رد العدوان
    الكلمات الدلالية:
    الجيش التركي, الجيش السوري, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook