22:34 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ذكرت شبكة "سكاي نيوز" الإخبارية أن الشرطة اليونانية تستخدم الغاز المسيل للدموع لإبعاد المهاجرين الذين بدأوا يرشقونها بالحجارة على معبر إيفروس الحدودي مع تركيا.

    وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو للمهاجرين على الحدود التركية اليونانية وقد أضرموا النيران احتجاجا على منعهم من دخول الأراضي اليونانية.

    ​وكان رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، قد دعا إلى عقد اجتماع لمجلس الأمن القومي في البلاد، اليوم الأحد، بشأن أزمة المهاجرين.

    ​وقال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم، عمر جليك، إن تركيا لم تعد قادرة على كبح تدفق اللاجئين من سوريا، فيما قال المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، حامي أقصوي، "إن اللاجئين بدأوا في الانتقال إلى الحدود الغربية"، مضيفا: "سبب التطور غير المؤاتي للوضع في إدلب السورية والزيادة الحادة في عدد اللاجئين، ضاعف عبء الهجرة على تركيا. وأدى الوضع المتوتر إلى نزوح جماعي لتدفقات اللاجئين والنازحين داخل تركيا باتجاه الحدود الغربية للبلاد. وعلى الرغم من التدهور الكبير في وضع اللاجئين، فإن تركيا، التي قبلت بالفعل أكبر عدد من اللاجئين، تواصل الالتزام بمبادئها الخاصة بسياسة الهجرة".

    وقال المتحدث باسم المفوضية في بروكسل، بيتر ستانو، في الوقت نفسه، "لم يتلق الاتحاد الأوروبي إخطارات من تركيا بشأن تغيير في سياسة الهجرة". وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي "سيواصل تقديم المساعدات المالية لتركيا، والتي تستقبل اللاجئين من سوريا، على الرغم من انتهاك اتفاقيات أنقرة".

    انظر أيضا:

    ارتفاع الإصابة بفيروس كورونا في اليونان إلى سبعة
    الأمم المتحدة تكشف عدد المهاجرين على الحدود بين تركيا واليونان
    محاولة 4000 شخص دخول اليونان بشكل غير قانوني خلال الـ24 ساعة الماضية
    الكلمات الدلالية:
    مهاجرون, لاجئون, اليونان, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook