18:32 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    قال رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا، اللواء أوليغ جورافليوف، إن السلطات التركية تدفع نحو 130 ألف لاجئ في اتجاه الحدود اليونانية، ثلثاهم ليسوا سوريين.

    وقال جورافليوف في بيان، اليوم الثلاثاء: "تقوم السلطات التركية في الوقت الراهن بدفع نحو 130 ألف لاجئ باتجاه الحدود اليونانية، والذين كانوا قبل ذلك موجودون في المخيمات المؤقتة بالقرب من الحدود التركية اليونانية. ثلثا هؤلاء اللاجئين ليسوا سوريين، وإنما أفغان وعراقيون وأفارقة. تركيا تدفع هؤلاء الناس نحو اليونان".

    وأضاف جورافليوف "أن التوطين القسري للتركمان في الأراضي السورية المنتزعة من الأكراد من قبل السلطات التركية، قد أدت بالفعل إلى تغيير جذري في التكوين العرقي للسكان في هذه المناطق".

    وأردف جورافليوف أن المعطيات الموضوعية والفعلية للمركز الروسي للمصالحة في سوريا يدحض "أي محاولات من قبل البلدان أو المنظمات المهتمة لاستخدام الإجراءات الانتقامية القسرية للقوات السورية ضد الإرهابيين في منطقة التصعيد إدلب في يناير-فبراير 2020 بتهمة" الأزمة الإنسانية "المزعومة"، مشيرا إلى أن" "هذه البيانات منحازة وغير صحيحة تماما".

    وتدفق الآلاف من اللاجئين والمهاجرين نحو أوروبا عبر الحدود التركية، بعدما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه سيفتح الحدود أمام اللاجئين للعبور إلى أوروبا، مبينًا أن تركيا لا طاقة لها باستيعاب موجة هجرة جديدة.

    وأعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عبر تويتر، في وقت سابق، أن أكثر من 76 ألف لاجئ عبروا الحدود التركية باتجاه أوروبا، حتى صباح يوم الأحد.

    انظر أيضا:

    مفوضية اللاجئين قلقة حيال وضعهم في إدلب بسبب تصاعد التوتر
    بعد سماح أنقرة بمرور اللاجئين... ما مستقبل اتفاق الهجرة بين أوروبا وتركيا؟
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook