14:55 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    قال إبراهيم قالن المتحدث باسم الرئاسة التركية، إن بلاده لا تعتبر فتح الحدود أمام المهاجرين "ابتزازا سياسيا".

    وبحسب وكالة الأنباء التركية "الأناضول"، أضاف قالن، عن تدفق طالبي اللجوء باتجاه أوروبا: "لا يمكننا إجبار أحد على البقاء هنا، والطرف الآخر (الأوروبي) مجبر على استقبال هؤلاء في إطار القانون الإنساني والدولي".

    ​وتدفق الآلاف من اللاجئين والمهاجرين نحو أوروبا عبر الحدود التركية، بعدما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه سيفتح الحدود أمام اللاجئين للعبور إلى أوروبا، مبينًا أن تركيا لا طاقة لها باستيعاب موجة هجرة جديدة.

    ​وقال قالن في تصريحاته، اليوم: مسارعة الاتحاد الأوروبي لتقدم مساعدات بمئات الملايين لليونان المحتضنة نحو 100 ألف لاجئ، وتحدثه عن البيروقراطية حينما يتعلق الأمر بتركيا المستضيفة قرابة 4 ملايين لاجئ، ما هو إلا انتهاج لسياسة ازدواجية المعايير".

    وأعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عبر تويتر، في وقت سابق، أن أكثر من 76 ألف لاجئ عبروا الحدود التركية باتجاه أوروبا، حتى صباح يوم الأحد.

    وأمس، أكدت أورسولا فون دير لاين رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي، أن الاتحاد يمكنه تقديم دعم مالي لليونان بقيمة 700 مليون يورو، لحل أزمة المهاجرين.

    وقالت فون دير لاين، خلال مؤتمر صحفي: "المخاوف اليونانية هي مخاوفنا، هذه الحدود ليست حدود اليونان فقط، بل حدود أوروبا"، مضيفة: "أؤكد دعم الاتحاد الأوروبي لليونان، وأنا مسؤولة تمام عن حشد الدعم اللازم للسلطات اليونانية".

    ​وأكد متحدث الرئاسة التركية على أنه "يجب تهيئة الظروف على الساحة السورية لضمان عودة اللاجئين بطريقة آمنة وطوعية وكريمة".

     

    انظر أيضا:

    نائب أردوغان: قتل اللاجئين يكشف القيمة الحقيقية للغرب
    أردوغان يبتز أوروبا بواسطة اللاجئين
    دعوة الاتحاد الأوروبي لاجتماع طارئ حول اللاجئين... العراق يبدأ مشاورات اختيار رئيس حكومة جديد
    مركز المصالحة: تركيا تدفع نحو 130 ألف لاجئ باتجاه اليونان
    أبو الغيط: اللاجئون السوريون أصبحوا ورقة ضغط ومساومة يتم التلاعب بها
    الكلمات الدلالية:
    أخر أخبار تركيا, أخبار تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook