12:22 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال جوشوا هاريس القائم بأعمال سفارة أمريكا لدى ليبيا إن السفارة ستعمل على فرض عقوبات على الأشخاص الذين يهددون السلام.

    ووفقا للحسابات الرسمية للسفارة على مواقع التواصل الاجتماعي، التقى هاريس مع فتحي باشاغا وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية، ومستشار الأمن القومي تاج الدين الرازقي، وأكد أن السفارة ستعمل ضد الأشخاص المعرقلين للسلام في ليبيا.

    ​وأكد جوشوا خلال اللقاء، أنهم يسعون "للتأكد من تطبيق القرار الإداري الأمريكي رقم 13726 بشكل كامل، والقاضي بفرض عقوبات على الأشخاص الذين يهددون السلام، والأمن والاستقرار في ليبيا".

    وبحسب بيان للسفارة: "واشنطن تدعم كل الجهود الليبية التي ترمي إلى تحقيق وقف إطلاق نار دائم والاجتماع في حوار سلمي".

    ولفتت السفارة إلى أن "باشاغا استعرض خلال اللقاء الجهود المبذولة من وزارته للحد من دور الميليشيات وعملية بناء قوات أمن شرعية لتخدم الشعب الليبي".

    وفي 23 فبراير/ شباط الماضي، أعلن وزير داخلية الوفاق "استمرار حربه على الميليشيات ووصفها بأنها تلك التي تعتدي على قانون الدولة ومؤسساتها وتمنع قيام دولة مدنية".

    انظر أيضا:

    السفير الأمريكي لدى تونس: الحل في ليبيا يجب أن يكون سياسيا
    الأحيرش: معركة واحدة يخوضها جيشا سوريا وليبيا... المقداد: "أردوغان فقد ذرات عقله"
    المحجوب: غسان سلامة ارتكب أخطاء تحول دون تحقيق أي توافق في ليبيا
    بوغدانوف يبحث مع السفير المصري الوضع في سوريا وليبيا
    باريس تأسف لإنهاء المبعوث الأممي إلى ليبيا مهمته وتنوه بمساعيه لحل الأزمة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار ليبيا, غرب ليبيا, دعم ليبيا, فجر ليبيا, ليبيا, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook