08:31 GMT05 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الدكتور معن دماج، أستاذ الاجتماع السياسي في جامعة صنعاء اليمنية، إن الحرب في اليمن تشهد عددا من المتغيرات.

    وأكد دماج أن الجديد هذه المرة أن الحوثيين "أنصار الله" بعد خمس سنوات في موقع المدافع، تحولوا إلى مرحلة الهجوم، خاصة في مناطق استراتيجية في الضالع والجوف.

    وعن أسباب تغير موازين القوى، اعتبر دماج في حديثه مع برنامج "عالم سبوتنيك"، مساء اليوم، السبت، أن "الأسباب كثيرة لكن الجوهر سياسي، خاصة بعد فشل التحالف العربي في احتواء خلافاته الداخلية، ومنها ما حدث بين الإمارات والحكومة الشرعية، واتخاذ الأولى مواقف عدائية علنية من الحكومة، وتوجيه ضربات عسكرية مباشرة إلى الجيش اليمني، وتقديم الدعم إلى جماعات جهوية في الجنوب" - على حد قوله.

    وتابع الدكتور معن دماج، قائلا: "كان هناك صراعات داخل جبهة الجوف، ونوع من سوء الترتيب على المستوى العسكري، وصل لمرحلة اندلاع المعركة دون وجود القائد العسكري للمنطقة الثالثة في اليمن منذ ستة أشهر، فضلًا عن قدرة  الحوثيين على الحشد وتخدير باقي الجبهات، الأمر الذي ينذر بتصعيد سياسي وعسكري أكبر عن ما نشاهده اليوم".

    انظر أيضا:

    الحكومة اليمنية تعلق العمل بتأشيرات الزيارة للوافدين خشية تفشي كورونا
    اليمن... الأمم المتحدة تدعو "أنصار الله" إلى إلغاء أحكام بإعدام 35 برلمانيا
    اليمن... "أنصار الله": 26 غارة للتحالف على 4 محافظات
    المبعوث الأممي لليمن يناقش ومحافظ مأرب خفض التصعيد العسكري وأوضاع النازحين
    غريفيث يحذر من مغبة استمرار العنف في اليمن ويدعو لإخراج مأرب من دائرته
    الكلمات الدلالية:
    الجيش اليمني, الإمارات, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook