00:29 GMT29 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    كشف وزير التربية السوري عماد العزب عن تفاصيل خطة الاستجابة التعليمية لتعويض الفاقد التعليمي الناجم عن قرار الحكومة السورية بتوقيف دوام المدارس العامة والخاصة والشرعية.

    وألمح العزب خلال مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم إمكانية تمديد تعليق الدوام المدرسي تبعا للحاجة، كاشفا عن إلغاء الامتحان التجريبي لطلاب الشهادات لهذا العام.

    وزير التربية السوري عماد العزب
    © Sputnik . Mohammad Damour
    وزير التربية السوري عماد العزب

    وأشار وزير التربية إلى أنه سيتم تسجيل موضوعات الدروس التعليمية التي تشكل فاقد تعليمي في فترة التعليق ولجميع المواد الأساسية، إضافة إلى تفعيل عمل القناة التربوية لبث الدروس التعليمية المسجلة وللمواد الأساسية بفترة التعليق بمعدل سبع ساعات تعليمية يعاد بثها في فترة ثانية.

    وأوضح العزب أنه سيتم بث هذه الدروس بمعدل خمس ساعات للصفوف الانتقالية ولصفوف الشهادات العامة لمدة ساعتين يومياً، وتخصيص ساعة ونصف صباحياً من أجل الاختصاصيين لتلقي الاتصالات للأسئلة المطروحة من قبل الطلاب والإجابة عليها ووضعها على موقع الوزارة وموقع القناة التربوية.

    • وزارة التربية السورية
      وزارة التربية السورية
      © Sputnik . Mohammad Damour
    • وزير التربية السوري عماد العزب
      وزير التربية السوري عماد العزب
      © Sputnik . Mohammad Damour
    1 / 2
    © Sputnik . Mohammad Damour
    وزارة التربية السورية

    واستعرض وزير التربية السورية خطة الوزارة لتعويض الفاقد التعليمي بعد انتهاء فترة تعليق الدوام مباشرة، أي بدءا من 2 نيسان 2020، مشيرا إلى أنه سيتم متابعة سير المنهاج من النقطة التي وصل إليها بتاريخ 15 آذار 2020 (أي بدء فترة التعليق)، على أن يتم تكثيف الدروس بإضافة حصة درسية يومية للمواد التالية (اللغة العربية، رياضيات، علوم عامة، لغة إنكليزية)، إضافة إلى اختصار الحصة الدرسية من 45 دقيقة إلى 40 دقيقة، وزيادة ساعات الدوام في مدارس التعليم المهني بمعدل ساعتين يومياً مع زيادة فترات التدريب العلمي في فترة بعد الظهر.

    وأضاف العزب أنه سيتم تكثيف جلسات المراجعة للامتحانات على الفضائية التربوية والمنصات التربوية الأخرى قبل فترة امتحان الشهادتين، في حين ستقوم الوزارة بوضع خطة عمل بديلة يعلن عنها إذا ماتم تمديد فترة التعليق.

    وكانت الحكومة قد أقرت، أمس الجمعة، سلسلة إجراءات احترازية ووقائية مع اتساع رقعة فيروس كورونا عالمياً منها تعليق الدوام في الجامعات والمدارس والمعاهد التقانية العامة والخاصة لدى كافة الوزارات والجهات المعنية ابتداءً من اليوم السبت 14 آذار ولغاية 2 نيسان.

    الصحة: لا إصابات حتى الآن

    وجددت وزارة الصحة السورية اليوم تأكيدها عدم وجود إصابات مثبتة بفيروس كورونا، الوباء العالمي (الجائحة) في سورية حتى اليوم، مشيرة إلى أن جميع العينات التي تم تحليلها في مخابر الصحة العامة للحالات المشتبه إصابتها بالفيروس "سلبية".

    وقالت الوزارة في بيان لها ظهر اليوم: إن "الإجراءات الحكومية ورفع جاهزية القطاع الصحي هي إجراءات احترازية للتصدي لفيروس كورونا وضبط حالات انتشار العدوى في حال سجلت أي إصابة".

    إجراءات احترازية لوزارة النقل

    كما اتخذت وزارة النقل عدة إجراءات احترازية جديدة بخصوص التصدي لفيروس كورونا المستجد.

    وحسب بيان للوزارة ظهر اليوم، تم تعليق الدوام في الثانويات والمعاهد البحرية وفي الأكاديمية البحرية السورية ومعاهد السكك الحديدية حتى 2 أبريل/نيسان القادم إضافة إلى إيقاف الامتحانات في الثانويات البحرية والأكاديمية البحرية السورية ومؤسسة التدريب والتأهيل البحري ومعاهد السكك الحديدية، لمواعيد تحدد لاحقاً.

    ومن ضمن الإجراءات أيضاً إيقاف النقل بالقطارات بين طرطوس واللاذقية وبالعكس وكل الدورات التدريبية الداخلية والخارجية والدورات التدريبية في جميع مدارس السواقة "مدارس تعليم قيادة المركبات" وفحوص المتقدمين لنيل إجازات السوق ومن جميع الفئات في مختلف المحافظات حتى 2 أبريل/نيسان القادم.

    © Sputnik . MOHAMED HASSAN
    7 طرق للتخلص من "مسح الوجه" تجنبا لعدوى كورونا

    وحددت الوزارة أيام المراجعات لمديريات النقل في كل المحافظات بحيث يتم إجراء معاملات المركبات ذات الأرقام المزدوجة في تواريخ الأيام المزدوجة ومعاملات لوحات المركبات ذات الأرقام المفردة في الأيام المفردة لتخفيف عدد المراجعين والازدحام.

    وكانت وزارة النقل طلبت أول من أمس من جميع الجهات التابعة لها البرية والبحرية والجوية اتخاذ الإجراءات الكاملة لتعقيم وسائل النقل القادمة إلى سورية عبر المنافذ الحدودية من “طائرات وسفن والمركبات بأنواعها”.

    ومساء أمس الجمعة، أعلنت وزارة التربية تعليق الدوام في المدارس العامة والخاصة وما في حكمها اعتباراً من اليوم السبت (14 آذار) ولغاية يوم الخميس (2 نيسان) القادم، مع استمرار الدوام الرسمي في الإدارة المركزية والمؤسسات التابعة لها ومديريات التربية في المحافظات والمجمعات التعليمية.

    وقالت الوزارة في بيان لها: "حرصاً على سلامة وصحة الأبناء التلاميذ والطلاب ونظراً لوجود أعداد كبيرة منهم في الغرف الصيفية وصعوبة التزام الأطفال في المراحل العمرية الصغيرة بأساليب الوقاية وإجراءات السلامة والحيطة والحذر يعلق الدوام في المدارس العامة والخاصة".

    التعليم العالي تستنفر

    كما قررت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في سوريا، تأجيل جميع الامتحانات في الجامعات العامة والخاصة بما فيها امتحانات نظام التعليم المفتوح والامتحانات الوطنية واختبارات اللغة للقبول في درجة الماجستير ابتداء من يوم غد السبت وحتى الثاني من شهر نيسان/أبريل.

    وأوضحت الوزارة في بيان نشرته وكالة "سانا" للأنباء أنه فيما يتعلق بطلاب السنة الأخيرة وطلاب الدراسات العليا في كل اختصاصات الطب البشري فسيستمرون في البرامج التدريبية والتعليمية المقرة لهم في المشافي.

    الأوقاف تستجيب

    وعلى التوازي، أعلنت وزارة الأوقاف السورية تعليق الدوام في جميع المدارس والثانويات والمعاهد الشرعية وجامعة بلاد الشام للعلوم الشرعية ودور الأمان لرعاية الأيتام وأبناء الشهداء التابعة للوزارة وذلك اعتباراً من يوم غد السبت وحتى الثاني من شهر نيسان/أبريل.

    كما أعلنت الوزارة في تعميم لها إيقاف حلقات التدريس الديني ومعاهد الأسد لتحفيظ القرآن الكريم وتفسيره والتدريس الديني النسائي في جميع المساجد حتى الثاني من شهر نيسان إضافة إلى إيقاف العمل بنظام البصمة في جميع المؤسسات التابعة للوزارة لمدة شهر من تاريخه.

    الصحة السورية ترفع "الجاهزية"

    من جهتها، نفت وزارة الصحة السورية تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا الوباء العالمي المستجد "كوفيد 19" داخل البلاد.

    وقالت الوزارة في بيان لها: حتى تاريخه ووفقا للتقارير الواردة من فرق الرصد والتقصي الوبائي التي تعمل على مدار الساعة في المعابر الدولية (البرية- الجوية- البحرية) والمؤسسات الصحية المعنية فإنه لم يتم تسجيل أي إصابة بالفيروس المستجد في سوريا حتى تاريخه".

    وأكدت الوزارة أن هذا لا يعني أن سوريا "بمنأى عن المرض كما أن ذلك لا ينفي احتمال وجود بعض الأشخاص الحاملين للفيروس والذين لم تظهر عليهم أعراض المرض بعد".

    وقال البيان: حرصاً على صحة وسلامة الأخوة المواطنين وحمايتهم من فيروس كورونا المستجد 2019 "كوفيد 19" تؤكد الوزارة على ضرورة مراجعة أقرب مشفى عند الشكوى من أعراض المرض "ارتفاع الحرارة والسعال الجاف وضيق في التنفس".

    وجددت الوزارة في بيانها حرصها على الاستمرار في نشر كل المعلومات المستجدة حول وباء كورونا العالمي (الجائحة) وتطوراته في سورية بدقة وشفافية والإعلان عن أي حالة مثبتة فور تسجيلها.

    وأهابت وزارة الصحة بالأخوة المواطنين توخي الحذر وأخذ الاحتياطات اللازمة وعدم الاستهانة بهذا الوباء واتباع الإرشادات الصحية التي يتم الإعلان عنها عبر وسائل الإعلام الوطني.

    التجارة الداخلية تمنع "الأراكيل"

    ويوم أمس، أصدرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك السورية قراراً حظرت بموجبه تقديم النراجيل وخدماتها في المقاهي والمطاعم وجميع الفعاليات التي تتعامل بها، مشيرة في بيان صحفي لها إلى أن مخالفي هذا القرار يعاقبون بالعقوبات القانونية.

    ويأتي هذا القرار في إطار الإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا والتي أعلنت عنها الحكومة أمس انطلاقاً من حرصها على صحة وسلامة المواطنين.

    الحكومة تطرح خطة شاملة

    ويوم أمس أيضا، عقدت الحكومة السورية مع اتساع رقعة انتشار فيروس كورونا على المستوى العالمي واعتباره وباء عالميا (جائحة) وانطلاقاً من حرص الحكومة السورية على صحة وسلامة المواطنين واستكمالا للإجراءات السابقة التي تم اتخاذها للوقاية قدر الإمكان من انتشار هذا الفيروس تقرر خلال اجتماع برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء مع الفريق الوزاري المختص اتخاذ سلسلة من الإجراءات الاحترازية والوقائية الإضافية وهي تعليق الدوام في الجامعات والمدارس والمعاهد التقانية العامة والخاصة لدى كل الوزارات والجهات المعنية ابتداء من يوم الغد 14-3 ولغاية الخميس الموافق 2-4 واتخاذ الإجراءات اللازمة لتعقيم وحدات السكن الجامعي بما يضمن توافر شروط الإقامة الصحية للطلاب.

    كما قررت الحكومة السورية تخفيض حجم العاملين في مؤسسات القطاع العام الإداري إلى حدود 40 بالمئة وفق نظام المناوبات بما يضمن حسن سير العمل وتخفيض عدد ساعات العمل واقتصارها على الفترة الممتدة من 9 صباحا حتى 2 بعد الظهر وإلغاء نظام البصمة اليدوية لمدة شهر.

    وفيما يتعلق بالمؤسسات الخدمية الاقتصادية تم تكليف الوزراء تنظيم العمل في هذه المؤسسات بما يضمن حسن أداء الخدمة بالحد الأدنى الممكن من العاملين ولمدة 15 يوما وتم تكليف وزارة العدل باتخاذ الإجراءات اللازمة لعمل المحاكم على أن يصدر ذلك ببيان يوم غد.

    وبهدف اتخاذ ما يلزم لضمان سير العملية الإنتاجية في القطاعين العام والخاص تقرر استمرار دوام الفنيين وعمال الإنتاج وذلك بعد توفير الرعاية الصحية والوقائية في بيئة العمل وتأمين الكادر الطبي لإجراء الفحوصات اللازمة بشكل مستمر.

    وبهدف التخفيف من حالات الازدحام التي من شأنها التأثير سلبا على الجهود المبذولة تقرر إيقاف كل النشاطات العلمية والثقافية والاجتماعية والرياضية والتي تتطلب تجمعات أو حشودا بشرية والتشدد في تطبيق منع تقديم النراجيل في المقاهي والمطاعم وإغلاق صالات المناسبات العامة واعتماد خطة تعقيم لوسائل النقل الجماعي.

    وفيما يتعلق بالإجراءات الخاصة بوزارة الصحة تقرر التوسع في تجهيز مراكز الحجر الصحي بمعدل مركزين في كل محافظة وتزويدهما بالتجهيزات المادية والبشرية اللازمة وتسمية الكوادر الطبية لكل مركز حجر إضافة إلى تجهيز طلاب السنة الأخيرة والدراسات العليا في كل اختصاصات الطب البشري للانخراط في المشافي حينما يتم الإعلان عن الحاجة إليهم لتعزيز الكوادر الطبية فيها وتهيئة المشافي في الجامعات الخاصة ووضعها تحت تصرف وزارة الصحة عند اللزوم.

    وتم التشديد على ضرورة رفع جاهزية فرق الترصد والتقصي الوبائي التي تعمل على مدار الساعة في المعابر البرية والبحرية والجوية بهدف تحري المرض لدى القادمين عبر هذه المعابر ونشر كل المعلومات المستجدة حول مرض كورونا وتطوراته في سورية بدقة وشفافية والإعلان عن حالة مثبتة فور تسجيلها.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook