03:08 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أوضح وزير الإعلام المصري، أسامة هيكل، أن عملية احتساب الأعداد المتعلقة بانتشار فيروس كورونا تتم على مدار اليوم، ويُعلن كل ما تم التوصل إليه حتى لحظة الإعلان، مؤكدا أنه ليس من مصلحة الحكومة إخفاء أي معلومات.

    وأضاف الوزير في حديثه لـ"سبوتنيك": "حال وجود أي حالات بعد البيان، يتم إضافتها في البيان الجديد باليوم التالي، وهذه البيانات تتوافق بشكل كامل مع بيانات منظمة الصحة العالمية".

    وشدد على أنه لا يجوز إخفاء أي معلومات، وأن الحكومة تتفق على ضرورة إعلان البيانات الكاملة في وقت مبكر، حتى لا تكون هناك "أي فرصة للارتجال والتخبط والنقل عن مصادر أخرى"، خاصة أن المصدر الرسمي في مثل هذه الأزمة هو أساس المعلومة.

    وتابع: "الأمر الآخر، أننا في وزارة الإعلام نسير في اتجاهات مختلفة، الاتجاه الأول يتمثل في التوعية المستمرة للمواطنين، وكذلك إذاعة البيانات في مواعيدها المبكرة، دون إخفاء أي أرقام. أؤكد ليس من مصلحتنا إخفاء أي شيء".

    وأردف: "يتم تحذير المواطنين بشكل مستمر من التواجد في الأماكن المزدحمة، أو أماكن التجمعات، وبالفعل هناك درجات من التجاوب من المواطنين بالبعد عن التجمعات الكبيرة، وألغيت بعض المناسبات الاجتماعية وأُجل بعضها من قبل المواطنين أنفسهم، وهدأت الحركة في الفنادق بشكل ملحوظ".

    وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، أمس الثلاثاء، تسجيل 30 حالة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، ليرتفع عدد المصابين إلى 196 حالة، بالإضافة إلى تسجيل حالتي وفاة جديدتين.

    وأوضح المتحدث الرسمي للوزارة، الدكتور خالد مجاهد، أن الحالات الجديدة التي ثبتت إيجابيتها لفيروس كورونا المستجد، جميعها من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا.

    عالميًا، اقتربت الإصابات بفيروس كورونا المستجد الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي، من 200 ألف إصابة، وقاربت الوفيات 8 آلاف حالة، فيما تجاوز عدد المتعافين 82 ألفا.

    وفي حين كانت أغلب الحالات مسجلة في الصين حتى منتصف الشهر الماضي، فإن مرض "كوفيد 19" انتشر على نحو متسارع في مناطق مختلفة من العالم، وبلغت الإصابات 31 ألفًا في إيطاليا و16 ألفًا في إيران و11 ألفا في إسبانيا، إلى جانب المئات في نحو 160 دولة أخرى.

    وعطل عدد من الدول في الشرق الأوسط وأوروبا وبعض الولايات الأمريكية، الدراسة جزئيا أو بشكل مؤقت، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل ملايين المواطنين. كما عطلت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

    وصنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 مارس/ آذار مرض فيروس كورونا "جائحة" (وباء عالميا)، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

    انظر أيضا:

    كورونا يتسبب بارتفاع معدل البطالة في الولايات المتحدة بنسبة 20%
    بشرى من السفير الصيني في السعودية بشأن "كورونا"
    وزير الإعلام المصري يتحدث عن تفاصيل السيناريوهات الثلاثة لمواجهة كورونا
    الكلمات الدلالية:
    مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook