04:22 GMT09 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 72
    تابعنا عبر

    أعلن رئيس المحكمة العسكرية اللبنانية، العميد الركن حسين عبد الله، اليوم الجمعة، عن قرار تنحيه عن رئاسة المحكمة وذلك بعد إصداره حكما قضى بكف التعقبات عن الموقوف العميل الإسرائيلي عامر الفاخوري، الذي كان مسؤولا عن معتقل "الخيام" خلال الاحتلال الإسرائيلي لجنوب لبنان.

    ونقل موقع "ليبانون ديبايت" نص تنحية العميد عبد الله الذي قال:

    "احتراما لقسمي وشرفي العسكري، أتنحى عن رئاسة المحكمة العسكرية التي يساوي فيها تطبيق القانون إفلات عميل، ألم أسير وتخوين قاض".

    ونظم لبنانيون وقفة احتجاجية أمام المحكمة العسكرية، تلبية لدعوة هيئة ممثلي الأسرى والمحررين، فيما قطع آخرون طرق في مدن مختلفة بالإطارات المشتعلة.

    وأعلنت المحكمة في حكمها الذي حمل الرقم 515/2020 الصادر، الاثنين الماضي، أن الجرائم المسندة إلى المتهم عامر الفاخوري، لجهة تعذيب سجناء في عام 1998، سقطت بمرور الزمن العشري، وقررت إطلاق سراحه فورا ما لم يكن موقوفا بقضية أخرى.

    وعلى الرغم من قرار منع سفر العميل الإسرائيلي عامر الفاخوري إلى أن مصادر كشفت لقناة "الميادين" أن "طائرة عسكرية أمريكية حطت قرب السفارة الأمريكية في عوكر حيث يوجد العميل عامر الفاخوري"، لافتة إلى أن "الطائرة أقلعت بعد دقائق من هبوطها في محيط السفارة".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook