22:46 GMT28 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    طلبت تونس، أمس السبت، من مجلس الأمن الدولي عقد جلسة طارئة، للتباحث حول تداعيات فيروس "كورونا" على الأمن والسلم الدوليين، واتخاذ إجراءات لدعم جهود الدول لاحتواء هذه الجائحة.

    وقالت وزارة الخارجية التونسية، في بيان لها، إن "طلب تونس (العضو غير الدائم بالمجلس) يأتي بمبادرة من رئيس الجمهورية قيس سعيد، وتبعا لما كان عبر عنه في كلمته الافتتاحية لاجتماع مجلس الأمن القومي (التونسي) الأخير يوم الجمعة الماضي".

    وأضافت: "طلبت تونس عقد جلسة طارئة للتباحث حول تداعيات فيروس كورونا على الأمن والسلم الدوليين والإجراءات العاجلة التي سيتخذها لمؤازرة جهود الدول الوطنية والإقليمية لاحتواء هذه الجائحة وتوفير الإمكانيات الضرورية للتصدي لها".

    وأعلنت وزارة الصحة التونسية، أمس السبت، تسجيل 6 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد ليرتفع إجمالي عدد المصابين إلى 60 شخصا.

    فيما قال رئيس الحكومة التونسية، إلياس الفخفاخ، إن الوضعية الاستثنائية التي نعيشها اليوم لم نعشها حتى خلال الثورة في إشارة إلى وباء كورونا، مؤكدا بأن صحة التونسيين أولوية بالنسبة للحكومة.

    وأقر الفخفاخ، في كلمة توجه بها للشعب التونسي، منهج الاستباق واتخاذ الإجراءات الاستباقية رغم أن البلاد في المرحلة الثانية من انتشار الفيروس.

    انظر أيضا:

    الحكومة التونسية: الوضعية الاستثنائية التي نعيشها اليوم لم نعشها حتى خلال الثورة
    تونس... تعليق التجنيد للخدمة العسكرية بسبب فيروس كورونا
    تعليق الرحلات الجوية في تونس تنفيذا لقرار الحجر الصحي العام
    الرئيس التونسي يعلن الحجر الصحي العام ويدعو المواطنين إلى ملازمة بيوتهم
    ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في تونس إلى 60 بعد ثبوت 6 إصابات جديدة
    الكلمات الدلالية:
    مجلس الأمن, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook