02:44 GMT06 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    حسمت هيئة الدواء المصرية، اليوم الأحد، الجدل المثار حول أن مركب "هيدروكسي كلوروكين" يساعد في الشفاء من فيروس "كورونا" المستجد المسبب لمرض (كوفيد-19).

    وقالت الهيئة إن "الاستخدام غير السليم للمركب كعلاج لفيروس كورونا المستجد يؤدى لأعراض جانبية"، مؤكدة أنه لم يتم اعتماد دواء للعلاج أو الوقاية ضد الفيروس حتى الآن، بحسب موقع "مصراوي".

    وأوضح مركز اليقظه الصيدلية التابع لهيئة الدواء المصرية في بيان اليوم الأحد، ان "المستحضرات المحتوية على مركب هيدروكسي كلوروكين مسجلة فى جمهورية مصر العربية وخارجها ومصرح باستخدامها حاليا في علاج الملاريا والذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي".

    وأشار إلى أنه "وفقا للنشرات المعتمدة من الهيئات والجهات الرقابية الصحية العالمية لمستحضر "هيدروكسي كلوروكوين"، فإن هذا المركب له العديد من الآثار العكسية، ومن ضمنها التأثير السلبي على عضلة القلب وتلف في الشبكية، كما أن المستحضر له العديد من التفاعلات مع الأدوية الأخرى من ضمنها أدوية السكر وبعض أدوية القلب، لذلك يجب ألا تستخدم هذه المركبات بدون توجيه وإشراف طبي لضمان الاستخدام الآمن للمستحضر وتفادي أي مخاطر أو آثار عكسية".

    وطالب المركز "بعدم استخدام المستحضرات المحتوية على مركب الهيدروكسي كلوروكين إلا بعد اعتماد استخدامه من خلال بروتوكول علاج محدد وبمستشفيات متخصصة في علاج مرضي كورونا وتحت توجيه وإشراف طبي".

    كما طالب "بضرورة اتباع إرشادات وزارة الصحة والسكان المصرية فيما يخص التعقيم والوقاية من الإصابة بفيروس (كوفيد-19).

    وأضافت هيئة الدواء المصرية أنها "تتابع مع كافة الدوائر العلمية والجهات الرقابية الصحية في هذا الشأن، وأنه وفقا للمعلومات المتاحة حتى الآن فإن الدراسات التى تمت على تلك المستحضرات تمت على إعداد صغيرة من المرضى وتحتاج مزيدا من الدراسة، وأن جميع الارشادات الصادرة حتى الآن شددت على أن استخدام "هيدروكسي كلوروكوين" مع بعض المضادات الحيوية لابد أن يكون تحت إشراف طبي وفي المستشفيات فقط، مع الحذر الشديد لإمكانية حدوث التفاعلات الدوائية".

    وشددت الهيئة أنها تتابع باستمرار مع الهيئات والجهات الرقابية المعنية ووزارة الصحة والسكان والمراكز البحثية واللجان العلمية المتخصصه للتأكد من فاعلية مركب "هيدروكسي كلوروكين" في علاج الحالات البسيطة والمتوسطة لـ(كوفيد-19) لتقليل مدة الأعراض والتخلص من الفيروس، ومازالت الدراسات جارية لتحديد فاعلية الإستعمال في علاج (كوفيد-19)، حيث أكدت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية FDA في (19/03/2020) أنه حتى الآن لم يتم اعتماد دواء للعلاج أو الوقاية ضد فيروس "كورونا".

    وأكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي، الخميس، أنه "تمت الموافقة على استخدام دواء الملاريا للعلاج من فيروس كورونا".

    وتابع أن الولايات المتحدة بدأت بتجارب سريرية على لقاح ضد فيروس "كورونا" المستجد.

    وقال رئيس هيئة الدواء والغذاء الأمريكية، مساء أمس الخميس، إن أكثر من 10 آلاف باحث يعملون على إنتاج علاج لفيروس كورونا المستجد.

    وأكدت هيئة الغذاء والأدوية الأمريكية أنه تجري حاليا تجارب على لقاح لفيروس كورونا "كوفيد 19"، منوهة إلى أنه قد يستغرق التوصل إلى لقاح لكورونا 12 شهرا.

    وصنفت منظمة الصحة العالمية، يوم 11 آذار/ مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "كوفيد 19"، وباء عالميا، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس جميع التوقعات.

    انظر أيضا:

    "دانة غاز" الإماراتية تؤكد عدم تأثر عملياتها في مصر والعراق بتداعيات "كورونا"
    كل شخص يموت وحيدا... مشاهد مرعبة لقتلى "كورونا" في إيطاليا
    تونس تعلن اكتشاف "بؤرة فيروس كورونا" في البلاد وتسجل 3 وفيات و76 مصابا
    مسؤول كبير بـ"الصحة العالمية": الإغلاق لا يكفي لهزيمة فيروس كورونا
    روسيا: التدابير المتخذة كافية لمواجهة كورونا في المرحلة الحالية ولا خطط للحجر الصحي
    الكلمات الدلالية:
    مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook