08:48 GMT04 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصدر القضاء السوداني، مساء اليوم الجمعة 27 مارس/آذار، قرار بشأن إضرابه عن العمل، بسبب اعتداء أحد العناصر التابعة للجيش السوداني على أحد قضاته.

    ونشرت وكالة الأنباء السودانية "سونا" بيانا للسلطة القضائية، قررت فيه رفعها قرار الإضراب عن العمل، الذي استمر لمدة يومين.

    وأوضحت أن قرار الإضراب عن العمل، جاء على خلفية الاعتداء على أحد القضاة في ولاية القضارف قبل يومين.

    وعقدت السلطة القضائية اجتماعا، اليوم، بمقرها في الخرطوم برئاسة نعمات عبد الله محمد، وكافة الإدارات التابعة للسلطة القضائية قررت فيه رفع الإضراب ومباشرة الأعمال بالشكل المعتاد.

    وأكد دكتور إسماعيل إدريس إسماعيل قاضي المحكمة العامة المشرف على الإعلام والعلاقات العامة بالسلطة القضائية في تصريح لوكالة الأنباء السودانية، اتخاذ قرار رفع الإضراب.

    وقال إسماعيل: "الخطوة جاءت بعد بيان القوات المسلحة، الذي أصدرته أمس الخميس وأكدت فيه مساندتها للسلطة القضائية" .

    وقال إن "الإدارات التي تعمل كالمعتاد والمتمثلة في تسجيلات الأراضي ودوائر إبرام العقود والتوثيقات، ستباشر أعمالها اعتبارا من يوم غد السبت، فيما ستباشر المحاكم المعتادة أعمالها بعد غد الأحد" .

    وكان رئيس مجلس السيادة الانتقالي أرسل وفدا يقوده اللواء حقوقي مهدي عبد الرحمن مدير إدارة القضاء العسكري للاجتماع مع السلطة القضائية أمس الخميس، وجرت فيه مناقشة تداعيات المشكلة وتم التوصل فيه إلى تفاهمات.

    ويشار أيضا الى أن الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة أصدر تصريحا صحفيا لوكالة السودان للانباء، أمس الخميس، حول احتكاك بعض أفراد القوات المسلحة مع قاضي محكمة الفاو.

    وأوضح الناطق باسم الجيش السوداني أنه تم اتخاذ الإجراءات القانونية حياله، بفتح بلاغ في النيابة ويجري التحقيق فيه.

    انظر أيضا:

    انعقاد أول اجتماع للمجلس السيادي السوداني عقب تظاهرات تطالب بتعيين رئيس القضاء
    رئيس القضاء السوداني: إحالة البشير إلى الجنائية الدولية ليس من اختصاصنا
    عضو السيادي السوداني: لم نرفض تعيين رئيس القضاء والنائب العام
    البرهان: لن نسلم البشير للجنائية وثقتنا في القضاء السوداني متوفرة
    الكلمات الدلالية:
    إضراب عام, إضراب, المجلس الانتقالي السوداني, الحكومة السودانية, الجيش السوداني, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook