07:59 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد رئيس الحكومة التونسية إلياس الفخفاخ، أن بلاده تعيش هذه الأيام ذروة انتشار فيروس كورونا المستجد.

     وقال الفخفاخ، اليوم السبت، في كلمة أمام جلسة عامّة لمجلس النواب "إن تونس الآن في أسبوع ذروة انتشار فيروس كورونا"، داعيا المواطنين إلى "التزام الحجر الصحي العام والتقيّد بالإجراءات المتخذة".

    وأضاف الفخفاخ "الحكومة طلبت التفويض من أجل غرض معين، والبرلمان بإمكانه سحب هذا التفويض في حال الخروج عن الغرض الرئيسي للطلب.. تم اعتبار الفصل 70 كأنه نزاع على الصلاحيات وهو ليس كذلك".

    وشدد رئيس الحكومة في الكلمة التي ألقاها بالجلسة المخصّصة للنظر في مشروع القانون المتعلق بتفويض رئيس الحكومة إصدار مراسيم لمجابهة تداعيات انتشار الفيروس، على أن "الحكومة ماضية في مواصلة العمل الاستباقي لأزمة كورونا".

    وشهد البرلمان التونسي مؤخّرا أزمة على خلفية التدابير الاستثنائية التي ينبغي اتخاذها للتعاطي مع تفشي كورونا في البلاد، حيث ظهر تنازع للصلاحيات بين البرلمان ورئاسة الحكومة.

    أعلنت وزارة الصحة أنه بتاريخ 2 أفريل 2020، تم تسجيل 40 حالة إصابة جديدة من مجموع 606 تحليلا مخبريا ليصبح العدد الجملي للمصابين بهذا الفيروس، وذلك بعد التثبت من المعطيات وتحيينها، 495 حالة مؤكدة من بين 5736 تحليلا جمليا.

    انظر أيضا:

    تونس تمدد الحظر الصحي العام لمدة أسبوعين
    الحكومة التونسية قد تضطر لفرض ضرائب استثنائية على الشركات بسبب كورونا
    الكلمات الدلالية:
    ذروة, رئيس الحكومة, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook