12:34 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قررت السلطات الجزائرية تعليق فرض العقوبات المالية على المؤسسات بسبب التأخير في الإنجاز للتخفيف من آثار إجراءات الوقاية من فيروس كورونا.

    ووفقا لوسائل إعلام جزائرية، فإن تعليمة لرئيس الوزراء عبد العزيز جراد موجهة لأعضاء الحكومة، أكدت أنه "تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، فإن الحكومة، ووعيا منها بمسؤولية الحفاظ على النسيج الصناعي المنوط بها، قد اتخذت جملة من التدابير ذات الطابع الجبائي والشبه جبائي والقروض البنكية بغرض دعم المؤسسات التي تكابد صعوبات على إثر الأزمة الصحية التي تواجهها البلاد".

    وأضاف: "وفي هذا السياق، وحرصا على عدم تضرر المؤسسات التي وجدت نفسها أمام استحالة ضمان إنجاز الأشغال والخدمات المقررة، فقد تقرر تطبيق أحكام المادة 147 من المرسوم الرئاسي رقم 15. 247 المؤرخ في 16 سبتمبر 2015 و المتضمن تنظيم الصفقات العمومية و تفويضات المرفق العام".

    من جهة أخرى، وقصد تخفيف الآثار المالية لهذه الأزمة على مؤسسات الإنجاز العمومية والخاصة وعلى التشغيل، تم كذلك تكليف وزير المالية برصد اعتمادات الدفع وعمليات إعادة التقييم الضرورية لتسديد الديون المستحقة لهذه المؤسسات.

    في غضون ذلك، أعلنت وزارة الصحة الجزائية، اليوم الأربعاء عن تسجيل 90 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و10 حالات وفاة خلال 24 ساعة الأخيرة، ليرتفع بذلك عدد الإصابات المؤكدةإلى  2160 وارتفاع في الوفيات إلى 336.

    بينما تماثل 708 مصابا بفيروس كورونا إلى الشفاء، منهم 17 شخصا في 24 ساعة الاخيرة.

    انظر أيضا:

    الجزائر... ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا إلى 275 حالة
    الرئيس الجزائري: نتنفس الصعداء نهاية أبريل
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, مؤسسات, العقوبات, تعليق, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook