05:26 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت القوات المسلحة السودانية، مساء اليوم الخميس، عن استمرار إغلاق محيط منطقة القيادة العامة اعتبارا من يوم غد الجمعة وحتى إشعار آخر.

    وبحسب وكالة الأنباء السودانية، قالت القوات المسلحة في بيان، إن "بعض العناصر المناوئة لثورة الشعب استغلت الظروف الطارئة التي تعيشها البلاد وأخذت تروج للاقتراب والاعتصام أمام القيادة العامة للقوات المسلحة من أجل تحقيق أجندتها".

    وأضافت: "إنه وبناء على هذا الموقف تعلن القوات المسلحة أن المنطقة حول القيادة منطقة عسكرية وممنوع الاقتراب منها وسوف تتخذ القيادة كافة الإجراءات الإحترازية والتدابير اللازمة بمافيها قفل الطرق المؤدية إلي القيادة العامة للقوات المسلحة وما حولها إعتبارا من الساعة السادسة صباحا يوم غد الجمعة 17 أبريل 2020 إلى حين إشعار آخر".

    وأهابت القوات المسلحة بكل جماهير الشعب السوداني الابتعاد عن هذه المنطقة المغلقة حفاظا على الأمن والاستقرار.

    وأصدر الجيش السوداني، أمس الأربعاء، بيانا قاله فيه إنه يعمل على الحفاظ على مكتسبات الثورة والمضي قدما بالفترة الانتقالية إلى بر الأمان، بالإضافة إلى دوره الأساسي في حماية الأمن الوطني للبلاد.

    كما دعا إلى "عدم الالتفات للشائعات ولكل من يسعى للفتنة بين القوات المسلحة ومكوناتها والقوات النظامية الأخرى".

    وأكد أن "الأخبار السالبة والضارة بالأمن الوطني السوداني لن تنال هذه الإشاعات المغرضة من عضد القوات المسلحة أو القوات النظامية الأخرى ولن تؤثر على تماسكها ووحدتها، بل سوف تزيدها قوة وعزيمة للحفاظ على وحدة البلاد والدفاع عنها بتناسق تام وتنسيق كامل بين جميع المنظومات الأمنية بالدولة".

    انظر أيضا:

    الجيش السوداني يلقي بيانا للشعب: لن نسمح بالفتنة بين القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى
    الجيش السوداني يخرج عن صمته ويرد على أنباء تنفيذ انقلاب عسكري في البلاد
    القضاء السوداني يصدر قرارا بشأن إضرابه عن العمل بسبب اعتداء الجيش على أحد قضاته
    قوات الوفاق تقول إنها قتلت 25 عنصرا من الجيش الليبي بينهم "سودانيون"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, الجيش السوداني, السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook