06:16 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    علقت وزارة الدفاع الوطني الجزائرية على ما تم تداوله بشأن توقيف عدد من قيادات الجيش الوطني الشعبي.

    ونفت الدفاع الجزائرية إقالة عدد من القيادات المركزية والإطارات العليا بالجيش الوطني الشعبي، مكذبة ما تم تداوله أمس من قبل العديد من المواقع ووسائل التواصل الاجتماعي من معلومات في هذا الخصوص.

    ونقلت صحيفة "النهار"، ظهر اليوم السبت، عن وزارة الدفاع الوطني الجزائرية، أن "الإشاعات والدعايات المغرضة الصادرة عن أبواق ومصالح لم تعجبها التغييرات التي باشرها رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني، في محاولة يائسة لبث البلبلة وزرع الشك في صفوف الجيش الوطني الشعبي، الذي سيظل الحصن المنيع الذي يحمي البلاد من كل الدسائس".

    وأكدت الدفاع الجزائرية على استنكارها بقوة على مثل هذه الممارسات، مشيرة إلى أنها ستتخذ الإجراءات القانونية المناسبة لمتابعة مروجي هذه الحملة وتقديمهم أمام العدالة لوضع حد لمثل هذه الحملات التضليلية والتحريضية للرأي العام.

    من جهة أخرى، شددت وزارة الدفاع الوطني الجزائرية أن كل القرارات التي تتخذ في هذا الإطار يتم التعامل معها إعلاميا بكل الشفافية المطلوبة، ويتم إطلاع الرأي العام بها في الوقت المناسب.

    انظر أيضا:

    الدفاع الجزائرية تؤكد وفاة طياري مقاتلة "سوخوي 30" المنكوبة
    بعد رسالة الأمير... وزير الدفاع القطري يزور الجزائر
    الدفاع الجزائرية: كشف وتدمير 13 قذيفة وقنبلة تقليدية الصنع
    وزارة الدفاع الجزائرية: العسكريون لهم الحق في الانتخاب لاختيار رئيسهم
    الكلمات الدلالية:
    إشاعات, الجيش الجزائري, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook