13:25 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    علقت دار الإفتاء المصرية، على بعض الدعاوى المنتشرة عبر مواقع التواصل من إقامة صلاة الجماعة والتراويح في رمضان فوق أسطح المنازل أو المساجد.

    ووصفت دار الإفتاء المصرية في بيان نشرته صحيفة "أخبار اليوم" المصرية، تلك الدعاوى بأنها "غير جائزة".

    وقالت الإفتاء المصرية "ما نراه من دعوات البعض للتجمع أعلى أسطح المنازل للصلاة جماعة، لا يجوز في هذا الوقت لأن ذلك يعرض حياة الناس للخطر".

    وحذرت الإفتاء من أي "تجمعات كبيرة خلال شهر رمضان من أجل صلاة التراويح".

    ووجهت مناشدة للجميع بقولها "الزم بيتك وصلّ مع أسرتك فالالتزام بالتعليمات واجب شرعي".

    وتابعت بقولها "لا تنزعجوا وصلوا التراويح في بيوتكم فرادى أو مع أسركم، لأن الالتزام بالقرارات الاحترازية هو عبادة شرعية يثاب الإنسان عليها، والمعذور له أجر صلاة التراويح في المسجد تمامًا".

    صنفت ‏منظمة ‏الصحة ‏العالمية ‏فيروس ‏كورونا ‏المستجد ‏المسبب ‏لمرض ‏‏(كوفيد-‏‏19)، ‏الذي ظهر ‏في ‏الصين أواخر ‏العام ‏الماضي، ‏يوم ‏‏11 ‏آذار/ ‏مارس، ‏وباءً ‏عالميا، ‏مؤكدة أن ‏أرقام ‏الإصابات ‏

    ترتفع ‏بسرعة ‏كبيرة.‏

    وأجبر الوباء ‏العديد ‏من ‏دول ‏العالم، ‏وعلى ‏رأسها ‏دول ‏كبيرة ‏بإمكانياتها ‏وعدد ‏سكانها، ‏على ‏اتخاذ ‏إجراءات ‏استثنائية؛ ‏تنوعت ‏من ‏حظر ‏الطيران ‏إلى ‏إعلان ‏منع ‏التجول وعزل ‏مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى ‏إغلاق ‏دور ‏العبادة، ‏لمنع ‏تفشي ‏العدوى ‏القاتلة.‏

    انظر أيضا:

    بعد واقعة الحرم المكي... الإفتاء المصرية تتهم تركيا بتدنيس أماكن العبادة
    "الإفتاء المصرية": نحتاج إعادة قراءة التراث واستبعاد ما لم يعد مناسبا لعصرنا
    الإفتاء المصرية: مخالفة قرار منع الصلاة في المساجد "حرام شرعا"
    الإفتاء المصرية تصدر بيانا بشأن صيام رمضان بالتزامن مع كورونا
    الإفتاء المصرية تصدر بيانا بشأن احتمالية عدم صيام رمضان بسبب كورونا
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الصلاة, صلاة, صلاة, شهر رمضان, صلاة التراويح, الحكومة المصرية, دار الإفتاء المصرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook