05:49 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    مستجدات الوضع الليبي (36)
    1102
    تابعنا عبر

    دعا المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الليبي، مساء اليوم الخميس ‏‏23 أبريل‎/‎نيسان، كل الليبيين إلى قرار وصفه بـ"التاريخي"، لإدارة ‏شؤون البلاد وفق إعلان دستوري يمهد لدولة مدنية.‏

    قال المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الليبي، مساء اليوم الخميس، إن المجلس الرئاسي "خائن وعميل".

    وأشار حفتر في كلمة متلفزة نقلها موقع "ليبيا 24" إلى أن تصرفات المجلس الرئاسي كانت سببا رئيسيا في انتهاء صلاحية الاتفاق السياسي.

    وقال قائد الجيش الليبي "المجلس الرئاسي خائن وعميل بجلبه المرتزقة والاستعانة بالجيش التركي".

    وحمل حفتر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، مسؤولية انحدار المشهد السياسي، والوضع الاقتصادي في ليبيا.

    كما اتهم حفتر المجلس الرئاسي بقيادة، فائز السراج، بارتكاب عدد من الجرائم التي وصفها بأنها ترتقي إلى الخيانة.

    وتابع بقوله "المجلس الرئاسي يتفاخر حاليا بجرائم ارتكبتها مليشيات تابعة له في صبراتة وصرمان، ولكن نؤكد أن فرحته لن تدوم".

    وطالب حفتر في خطابه بضرورة أن يخرج الليبين ويسقطوا الاتفاق السياسي، ويختاروا الجهة التي يرونها مناسبة لقيادة المرحلة، وأشار إلى أن القوات المسلحة، ستكون "ضامنا" لحماية اختيارتهم.

    وأردف بقوله "المجلس الرئاسي استهان بكرامة المواطن وفرط بسيادة الدولة ودمّر اقتصادها، وسخّر موارد النفط لدعم المليشيات وجلب المرتزقة، ويتفاخر بما ارتكبته التنظيمات الإرهابية من إجرام في صبراتة وصرمان".

    وقال حفتر: "الجيش هو من هزم الإرهاب في بنغازي ودرنة والهلال النفطي وأقصى الجنوب ووسط البلاد ومستمر في محاربته في العاصمة طرابلس".

    ودعا قائد الجيش الليبي، وفق ما نقله موقع "الوسط" الليبية إلى تصحيح المسار وإعادة الأمور إلى نصابها عبر "تفويض المؤسسة التي يرونها أهلًا لقيادة المرحلة المقبلة وإدارة شؤون البلاد، وفقًا لإعلان دستوري يصدر عنها يمهد لبناء الدولة المدنية".

    وقال "ندعوكم جميعا أيها الأحرار لاتخاذ هذا القرار التاريخي بكل ثقة وحزم عبر المجالس المحلية ومؤسسات المجتمع المدني وتنظيماته السياسية والاجتماعية والثقافية والمهنية والتعبير عن إرادتكم الحرة لتصحيح المسار وإعادة الأمور إلى نصابها".

    وأتم بقوله:

    "قوات الجيش ستكون في الموعد بكامل جاهزيتها لتنفيذ قراركم، كما أنها ستواصل نضالها حتى تحرير كامل التراب الليبي".

    وكان رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح، قد أعلن عن خارطة طريق لإنهاء الأزمة في البلاد.

    وبحسب موقع "بوابة الوسط" الليبية، قال صالح في كلمة له إن "الحوار السياسي فشل".

    وأضاف أن "العودة للشعب الليبي مطلب وطني لإنقاذ ليبيا ووضعها على الطريق الصحيح للوصول إلى بناء دولة على أسس العدالة والمساواة".

    وأشار إلى خارطة الطريق ينبغي أن تتضمن عناصر عديدة أبرزها أن يتولى كل إقليم من أقاليم ليبيا الثلاثة على حده باختيار من يمثلهم بالمجلس الرئاسي المكون من رئيس ونائبين، وذلك بالتوافق بينهم أو بالتصويت السري تحت إشراف الأمم المتحدة.

    وأشار إلى أنه ينبغي أن يقوم المجلس الرئاسي بعد اعتماده بتسمية رئيس للوزراء ونواب له يمثلون الأقاليم الثلاثة، لتشكيل حكومة يتم عرضها على مجلس النواب لنيل الثقة، ويكون رئيس الوزراء ونائباه شركاء في اعتماد قرارات مجلس الوزراء.

    وطالب عقيلة صالح بأن تقوم القوات المسلحة الوطنية الليبية تقوم بدورها لحماية هذا الوطن وأمنه ولا يجوز بأي شكل من الأشكال المساس بها، ويتولى المجلس الرئاسي الجديد مجتمعا مهام القائد الأعلى للقوات المسلحة خلال هذه المرحلة.

    الموضوع:
    مستجدات الوضع الليبي (36)

    انظر أيضا:

    المجلس الأعلى الليبي يوجه دعوة لمن "غرر بهم حفتر"
    حكومة الوفاق تعلن استهداف مواقع لقوات حفتر بقاعدة الوطية الجوية غربي ليبيا
    أردوغان: سنواصل إفساد المؤامرات في البحر المتوسط... وعلى المجتمع الدولي مواجهة حفتر
    الشيخ السنوسي: كل القبائل الليبية تساند الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر
    حفتر: حظر التجوال يبدأ غدا الخميس
    الكلمات الدلالية:
    المجلس الرئاسي الليبي, الجيش الليبي, ليبيا, المشير خليفة حفتر, خليفة حفتر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook