15:23 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أفادت وسائل إعلام روسية، اليوم السبت، عن صعوبات جمة تواجهها الشركات النفطية الروسية العاملة في العراق، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.

    وجاءت تصريحات الرئيس التنفيذي لشركة "لوك أويل" النفطية الروسية، فاغيت أليكبيروف، لتلفزيون الإخباري الروسي أن الشركة الروسية تواجه صعوبات جمة في العراق وأبرزها صعوبة توفير عمالة لأصولها المتواجدة على مختلف الأراضي العراقية وذلك بسبب القيود والإجراءات المتبعة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد.

    وأضاف أليكبيروف قائلا: "في العراق نواجه مشكلة استبدال عمال المناوبات، نتوصل إلى اتفاقات مع الموظفين لإبقائهم في مناوبات تستمر 60 يوما أو أكثر".

    وأشار المدير التنفيذي للشركة أن مصانعها في العراق تحاول العمل بالرغم من هذه الإجراءات عبر تأمين طرق مناسبة للعمل.

    يذكر أن شركة النفط الروسية في العراق تدير حقل غرب القرنة 2 النفطي الذي يبعد 65 كيلومترا شمال غربي البصرة وهو أحد أكبر حقول النفط في العالم حيث يبلغ احتياطي النفط فيه نحو 14 مليار برميل.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook