02:22 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن المكتب الإعلامي لعملية "بركان الغضب" نقلا عن المتحدث باسم الجيش الليبي العقيد محمد قنونو، تنفيذ سلاح الجو الليبي خمس ضربات جوية استهدفت آليات عسكرية وعناصر، ما أسماهم "ميليشيات حفتر" في قاعدة الوطية الجوية، والمسماري من جهته يصف ذلك "بالإجرامي".

    وقال قنونو بحسب قناة "ليبيا الأحرار": إن "الضربات تأتي في إطار عملية عاصفة السلام، ردا على القصف المتواصل لأحياء العاصمة طرابلس من قبل ميليشيات حفتر".

    يذكر أن قاعدة الوطية الجوية التي تبعد عن العاصمة طرابلس مسافة 140 كم، تعد أكبر قاعدة عسكرية في المنطقة الغربية، حيث تتسع مساحتها لما يزيد عن 7 آلاف جندي.

    من ناحية أخرى أعلن اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الليبي، في تعليقه على هذا الموضوع، "ارتكب الطيران التركي المسير مساء اليوم مجزرة أسفرت عن استشهاد 5 مواطنين ليبين على الأقل ومرافقيهم من العمالة الوافدة"، واصفا هذا العمل "بالإجرامي".

    وتابع المسماري بحسب موقع "صوت الأمة" الليبي، قائلا: "تم قصف شاحنات السلع الغذائية المدنية وغيرها في الأماكن المفتوحة البعيدة عن الجبهات والمدن والقرى الآمنة وكان آخرها هذا القصف الذي استهدف مساء اليوم منحلًا للعسل بسيارات كانت تنقل المنحل في منطقة نسمة جنوب شرق مدينة مزدة".

    الكلمات الدلالية:
    ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook