05:53 GMT14 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    قالت فرنسا إن الصراع في ليبيا لا يمكن حله من خلال القرارات المنفردة، وإنما من خلال حوار تدعمه الأمم المتحدة.

    وكان نائب المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية أوليفييه جوفين في بيان، اليوم الثلاثاء لم يشر بشكل مباشر إلى حفتر، لكنه قال:"لا يمكن التوصل لحل للصراع الليبي إلا من خلال الحوار بين الأطراف تحت رعاية الأمم المتحدة وليس من خلال القرارات المنفردة"، وفق وكالة "رويترز".

    وأشار إلى أنه "لا يوجد بديل للحل السياسي الشامل كجزء من النتائج التي توصل إليها مؤتمر برلين"، مضيفا أن باريس مهتمة بوحدة ليبيا واستقرارها.

    في غضون ذلك، أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو لا تؤيد بيان قائد قوات الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، بشأن الانسحاب من الاتفاق السياسي ونقل السلطة في ليبيا.

    وقال لافروف في مؤتمر صحفي عقب اجتماع عبر الفيديو لمجلس وزراء خارجية دول بريكس: "لم نوافق على ما أعلنه مؤخرا السيد السراج، الذي رفض الحديث مع المشير حفتر، ولا نوافق على ما أُعلن بشأن قيام المشير حفتر وحده بتقرير كيف يعيش الشعب الليبي".

    وتابع لافروف: " لا هذا ولا ذلك يساعدان على إيجاد حل دائم، والذي لا يمكن بدونه الخروج من هذا الوضع".

    وكان قائد قوات الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، قد أعلن، مساء أمس، إسقاط اتفاق الصخيرات الموقع في 2015 واصفا هذا الاتفاق بأنه "مشبوه ودمر البلاد"، مؤكداً على قبول إرادة الشعب الليبي في تفويض القيادة العامة للجيش الوطني تولي زمام شؤون البلاد.

    انظر أيضا:

    رئيس "الدفاع والأمن القومي" في ليبيا: ندعم إسقاط اتفاق الصخيرات وتشكيل حكومة وحدة وطنية
    زاخاروفا: خطاب عقيلة صالح بناء ويحمل مقترحات لإخراج ليبيا من الأزمة العسكرية
    الكلمات الدلالية:
    حفتر, الأمم المتحدة, قرار, ليبيا, الصراع, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook