10:01 GMT03 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    دان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، قرار الحكومة الألمانية ضد "حزب الله" اللبناني، باعتباره "منظمة إرهابية".

    وقال موسوي إن القرار الألماني يأتي في سياق أهداف الكيان الصهيوني وأمريكا.

    وذكرت وكالة "إرنا"، فجر اليوم الجمعة، أن عباس موسوي، أدان بشدة قرار الحكومة الألمانية في اتهام "حزب الله" بما وصفته "ترويج الكفاح المسلح بالوسائل الإرهابية"، قائلا "يبدو أن بعض الدول في أوروبا تتخذ مواقفها دون الأخذ في الاعتبار حقائق منطقة غرب آسيا، بل تأخذ بالاعتبار فقط أهداف الماكينة الدعائية للكيان الصهيوني والنظام الأمريكي المتخبط".  

    وقال عباس موسوي "إن قرار الحكومة الألمانية اتخذ تماما بلا احترام للحكومة والشعب اللبنانيين، لأن حزب الله جزء رسمي ومشروع من الحكومة والبرلمان اللبنانيين، وكان على الدوام حزبا سياسيا مؤثرا على صعيد دعم الاستقرار السياسي في هذا البلد، ويحظى برصيد شعبي واسع في لبنان والمنطقة".

    وأشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، إلى أن قرار الحكومة الألمانية اتخذ كذلك بلا حكمة، تماما، ضد قوة لها مكانة أساسية في مكافحة إرهاب تنظيم "داعش" العنيف.

    وحذر موسوي الحكومة الألمانية من تحمل التداعيات السلبية لقرارها على مكافحة الجماعات الإرهابية الحقيقية.

    وكانت وزارة الداخلية الألمانية، قد أعلنت أمس الخميس، أنها اتخذت قرارا بحظر "حزب الله" اللبناني على أراضيها وتصنيفه منظمة إرهابية،، فيما قامت الشرطة الألمانية بمداهمات صباح اليوم نفسه لاعتقال أشخاص ينتمون إلى الحزب الذي بات محظورا بحسب القوانين الألمانية.

    وكان البرلمان الألماني قد أقر في وقت سابق اقتراحا يحث حكومة المستشارة أنغيلا ميركل على حظر جميع أنشطة "حزب الله" اللبناني على الأراضي الألمانية، مشيرا إلى ما وصفه بـ"أنشطته الإرهابية" خاصة في سوريا.

    انظر أيضا:

    سوريا ترد على ألمانيا بعد قرارها بشأن تصنيف "حزب الله" اللبناني
    أول تعليق من السعودية على قرار ألمانيا تصنيف "حزب الله" منظمة إرهابية
    ألمانيا تعلن عن حظر "حزب الله" وتضيفه إلى قائمة المنظمات الإرهابية
    إسرائيل: القرار الألماني بشأن "حزب الله" خطوة مهمة لمحاربة الإرهاب العالمي
    الكلمات الدلالية:
    حزب الله, ألمانيا, إيران, عباس موسوي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook