10:12 GMT02 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    قتل مجموعة من قيادات تنظيم "داعش" الإرهابي، اليوم الاثنين، 4 مايو/آيار، في عملية نوعية نفذها مقاتلون من الحشد العشائري بمحافظة الأنبار، غربي العراق.

    وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، بأن لواء حشد قضاء حديثة، غربي الأنبار، تمكن من قتل ثلاثة قياديين من عصابات "داعش" الإرهابية في منطقة المدهم، غربي القضاء.

    وأضافت الخلية، أن مقاتلي اللواء فجروا سيارة تحمل عبوات ناسفة لـ"داعش" الإرهابي، ضمن عملية أسود الصحراء التي انطلقت صباح اليوم.

    وانطلقت القوات العراقية، صباح اليوم، في عملية سميت بـ"أسود الصحراء" لتفتيش مناطق"وادي حوران، والحسينيات، الكعره اچ2، ووادي الحلكوم"  وصولا إلى الحدود الدولية بين العراق، وسوريا، والسعودية.

    وأعلنت خلية الإعلام الأمني في بيان حصلت مراسلتنا على نسخة منه، اليوم، أن العملية انطلقت بإشراف قيادة العمليات المشتركة، وبمشاركة قيادات عمليات الأنبار، والجزيرة، والحشد الشعبي، في غربي الأنبار.

    وأضافت، كما تشارك قطعات الحشد العشائري ضمن القاطع، في العملية التي انطلقت بتسعة محاور بإسناد طيران الجيش، والقوه الجوية.

    ونوهت الخلية، إلى أن العملية لتعزيز الأمن والاستقرار في هذه المناطق وملاحقة العناصر الإرهابية، وإلقاء القبض على المطلوبين.

    وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول التنظيم في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور عناصره الفارين مجددا، بينما تتمركز قوات الحشد الشعبي على الشريط الحدودي مع سوريا للتصدي لمحاولات تسلل عناصر التنظيم الإرهابي المتكررة.

    وأعلن العراق، في ديسمبر/ كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول)، بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد، معلنا إقامة ما أسماها "الخلافة الإسلامية".

    انظر أيضا:

    انسحابهم يبدأ من العراق... الحرس الثوري يوجه رسالة للقوات الأمريكية في الخليج
    10 قتلى وأربعة جرحى من القوات العراقية بهجوم لـ"داعش" شمالي البلاد
    القوات العراقية تضبط أحزمة ناسفة ومتفجرات لـ"داعش" غربي البلاد
    العراق... قوات الحشد الشعبي تصد هجوما لـ"داعش" وتقتل 4 من عناصره
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook