23:53 GMT08 مايو/ أيار 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    قال زعيم حركة "أنصار الله" في اليمن عبدالملك بدرالدين الحوثي، اليوم الخميس، إن السعودية والإمارات تروجان للعلاقة مع إسرائيل عبر مسلسلات تقدم نظرة مزيفة وتسيء للشعب الفلسطيني.

    ووفقا لموقع قناة "المسيرة" التابعة لجماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، أضاف الحوثي، "من أخطر الأمور على الإنسان أن يشارك في ظلم شعب وأمة فقد يتورط فيه وهو لا يشعر".

    وتابع "ظلم اليهود الصهاينة لربما هو أكبر ظلم في الأرض ويمتد إلى الواقع البشري في كل أنحاء العالم من خلال نفوذهم على كبريات الدول".

    وأوضح أن "من ينسق مباشرة مع إسرائيل أو مع من ينسق معها فهو في صفهم وشريك لهم في ظلمهم العالمي".

    وحذر الحوثي "من كل أشكال التأييد لأمريكا وإسرائيل ولمن يواليهم".

    وأشار إلى أن "من يسعون لإسكات الأمة في مواجهة أمريكا فهم شركاء في جرائمها التي ملأت الساحة الإسلامية والعالم".

    وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، في وقت سابق، أن الانتقادات الموجهة للمسلسل الخليجي "أم هارون" تنم عن حالة الصراع والجدل الدائرين في العالم العربي حول إسرائيل ومستقبلها، وتعكس حالة اضطراب واختلاف عميقين في منطقة الشرق الأوسط. 

    وقوبل المسلسل بعاصفة من الانتقادات الحادة، قبل عرضه مع أول أيام شهر رمضان 2020، وذلك لأن فكرته الرئيسية تدور حول تعايش الأديان بين اليهود والمسلمين والمسيحيين في الدول العربية.

    ويتناول المسلسل قصة سيدة يهودية عاشت في منطقة الخليج خلال أربعينيات القرن الماضي، وهو من إخراج محمد جمال العدل، وتأليف علي ومحمد شمس، ويشارك في بطولته محمد العيدروسي وأحمد الجسمي وفخرية خميس وعبد المحسن النمر وفاطمة الصفي وفؤاد علي ومحمد العلوي وروان مهدي وآلاء الهندي ونواف نجم وفرح الصراف وإلهام علي وآلاء شاكر وماجد الجسمي وأمل محمد.

    انظر أيضا:

    أول حالة كورونا في مناطق سيطرة الحوثيين.. مات قبل إسعافه
    التحالف العربي: خروقات الحوثيين لوقف إطلاق النار بلغت 2399 خرقا
    اليمن... الحوثي يوجه دعوة للتحالف العربي
    الحوثي يدعو السعودية إلى إيقاف النزيف الحاد للاقتصاد
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم العربي, رمضان 2020, مسلسلات رمضان, إسرائيل, فلسطين, الإمارات, السعودية, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook