21:45 GMT25 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث الرسمي باسم المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية، بيتر ستانو، اليوم الجمعة، أن المفوضية تدين الهجمات الأخيرة ضد المدنيين في طرابلس.

    موسكو - سبوتنيك وقال ستانو، في إحاطة إعلامية للمفوضية الأوروبية ردا على سؤال حول تصريحات السراج في مقابلة له وتصريحه أن عملية إيريني تساعد حفتر، "نحن ندين الهجمات الأخيرة ضد المدنيين في طرابلس وهذا غير مقبول. ونكرر أن هذه الحوادث والهجمات تثير الحاجة للتوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار وبدء العملية السياسية لاستقرار ليبيا".

    وأضاف ستانو "عملية إيريني هي مثال للحلول التي يطرحها الاتحاد الأوروبي لحل النزاع في ليبيا ولدينا اتفاق من أجل الأعضاء كافة على إطلاق العملية والحظر من توريد الأسلحة وهي تشكل نقطة بداية لانخراط الاتحاد لبدء العملية السياسية وللتوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار".

    وكان أمين الهاشمي، المستشار الإعلامي لوزارة الصحة في الحكومة الليبية، قال إن "ميليشيات حفتر شنت قصفا، بقذائف صاروخية واستهدف منطقة زاوية الهمداني وسط العاصمة، وأسفر عن مقتل 3 أشخاص، وإصابة 4 آخرين بينهم عناصر أمن".

    انظر أيضا:

    "الأعلى لمشايخ ليبيا" يرحب بإعادة فتح الحقول النفطية بشرط تنفيذ مطالب الشعب
    بوتين وماكرون يناقشان تسوية الصراع داخل أوكرانيا والأزمة في ليبيا
    صواريخ غراد وقتلى وجرحى... ماذا يحدث قرب سفارتي تركيا وإيطاليا في ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    طرابلس, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook