21:41 GMT24 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وصلت، اليوم الجمعة، مساعدات طبية وغذائية مقدمة من الإمارات العربية المتحدة إلى العاصمة المؤقتة عدن، جنوبي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. أفاد مصدر في السلطة المحلية بعدن لوكالة "سبوتنيك" بأن 120 طناً من المساعدات الطبية التي تضم أجهزة ومستلزمات طبية بينها معدات فحص فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، وصلت على متن شاحنات إلى مدينة عدن، بعد إفراغها، مساء الأربعاء، في ميناء المخا بمحافظة تعز، جنوب غربي اليمن.

    وأضاف المصدر أنه من المتوقع وصول دفعة أخرى من المساعدات الطبية خلال الأيام المقبلة.

    وتتصدر العاصمة المؤقتة عدن، المحافظات اليمنية في عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا الـ 35 على مستوى البلاد بـ 25 حالة بينها 4 وفيات.

    وتحل محافظة حضرموت (شرقي اليمن) ثانياً بـ 4 حالات، ثم محافظة لحج (جنوبي اليمن) بـ3 حالات بينها حالتا وفاة، فمحافظة تعز بحالتين بينها وفاة واحدة، فيما تحل العاصمة صنعاء أخيراً بحالة واحدة.

    وأعلنت الحكومة اليمنية، أمس الخميس، توصلها إلى اتفاق مع مجموعة البنك الإسلامي، لإعادة تخصيص 32 مليون دولار من مشاريع سابقة وإتاحتها بشكل فوري عبر مسار سريع للتنفيذ لمواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

    جاء ذلك خلال مباحثات أجراها وزير التخطيط والتعاون الدولي اليمني نجيب العوج، عبر الاتصال المرئي، مع رئيس مجموعة البنك الإسلامي بندر بن حجار، حسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تبثُ من الرياض.

    وأكد وزير التخطيط اليمني في الاجتماع "أهمية التسريع في تنفيذ مشروع العيادات المتنقلة لفاعل خير بقيمة 51 مليون دولار"، مشيرا إلى "أنه سيتم تقديم كافة التسهيلات لتأمين تنفيذه في مختلف المحافظات".

    وأشاد الوزير العوج "بجهود البنك الإسلامي في دعم اليمن بصورة عامة ومكافحة فيروس كورونا من خلال مبادرته التي أطلقها مؤخراً لدعم الدول الأعضاء ومنها اليمن".

    انظر أيضا:

    لماذا قررت أمريكا سحب بطاريات باتريوت الدفاعية من السعودية الآن... وهل ساءت الأمور
    رئيس اتحاد رجال الأعمال العرب: المنطقة فقدت 8% من ثروتها بسبب كورونا
    تقرير أمريكي: السعودية مقبلة على تغيرات جذرية ولن تكون قادرة على الاستمرار من دونها
    الكلمات الدلالية:
    اخبار اليمن, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook