13:55 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    وضع الشيخ القطري، خالد بن عبدالرحمن آل ثاني، حدا لشائعات تحدثت عن تعرضه للسجن والتحقيق بعد مزاعم عن "محاولة انقلاب".

    ووجه الشيخ، خالد بن عبدالرحمن آل ثاني، رده لتغريدة أمجد طه، الرئيس الإقليمي للمركز البريطاني لدراسات وأبحاث الشرق الأوسط، حيث قال الأخير: "مهتمين بحقوق الإنسان ومصادر مطلعة أكدت أن @6althani (حساب الشيخ خالد على تويتر) تم اعتقاله من قبل نظام قطر، ومن يغرد في حسابه هو أحد أفراد المخابرات بالدوحة وليس خالد.. وقد يقوم النظام بعد تعذيب المعتقل.. بإجباره على تسجيل فيديو في موقع يبدو وكأنه بيته لينفي اعتقاله التعسفي".

    وجاء رد الشيخ خالد على التغريدة بفيديو من داخل سيارته بتعليق قال فيه: "لا تمسح تغريدتك اتركها لشعبك الغير مستحمر يعلم انكم تستحمرون الفئة المستحمرة وقليل منهم واعي"، قبل أن يرد أمجد طه قائلا: "بعد خطفه نظام قطر يخلي سبيل @6althani  ويستمر بالتحقيق مع والده.. ويجبره كما أكد المهتمون بحقوق الإنسان على تسجيل فيديو ينفي اعتقاله.. ويستمر بإدارة حسابه ومراقبته..".

    وعقّب صاحب حساب أحمد على التغريدة الأخيرة لأمجد طه قائلا: "مصادرنا في قطر ومن وسط أجهزتهم الأمنية تؤكد إعادة @6althani للسجن وأن هنالك خلاف بين صناع القرار في جهاز المخابرات القطري على الاكتفاء بالسوار الإلكتروني أو أعادته للسجن".

    وفي السياق ذاته أثار الشيخ القطري، فيصل بن جاسم آل ثاني، تفاعلا وتعليقات على تغريدة قال فيها: " أعقل الناس من يُبعد نفسه عن الصراعات والدخول في الجدل والخصومة مع الناس خصوصا في مواضيع خلافية او تافهة أما جر الشَّكَل واللجاج وجعل التوافه معركة تستنزف الوقت والجهد والأعصاب فهذا من فعل الحمقى اكتب رأيك ودلل عليه ثم أوضح فكرتك إن احتجت للتوضيح ثم اترك كل شخص وما يحب ان يقتنع به".

    جاء ذلك قبل أن يرد صاحب حساب منذر آل الشيخ مبارك قائلا: "سأفكر معك بصوت عال: كان #حمد_بن_جاسم في حالة غير طبيعية وكذلك جوعان أما خليفه بن حمد فألغى المتابعة !! اهانة حامية تركيا لعبدالرحمن بن حسن وأخويه ومن كان في مجلس الوكره في ظل تهرب عبدالله بن حمد، بقية التفاصيل الليلة فلازلنا ننتظر هل سيطلق اردوغان سراح الجميع!".

    وكان السفير القطري لدى موسكو، فهد بن محمد العطية، قد قال، في وقت سابق، إن الفيديوهات المتداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن محاولة الانقلاب المزعومة "مفبركة".

    من جانبه، أفاد مصدر في وزارة الخارجية القطرية، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، بأن الأنباء التي ظهرت في وسائل الإعلام حول الانقلاب في قطر هي مجرد حشو إعلامي، واصفا إياها بالـ"أخبار كاذبة".

    انظر أيضا:

    المكالمة الثانية خلال أسبوعين… أردوغان يبحث مع أمير قطر التعاون المشترك
    قطر: التعاون العسكري بيننا وبين أمريكا لم يتأثر بشيء منذ بداية الأزمة
    قطر: تجاهلوا التدخلات الخارجية في ليبيا وعندما تدخلت تركيا نطقوا
    قطر: السياسة قسمت الجميع في المنطقة والأمل في كأس العالم 2022
    الكلمات الدلالية:
    انقلاب, قطر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook