13:24 GMT27 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، إن تعميق المملكة لتخفيضات إنتاج النفط في يونيو/حزيران يهدف إلى التعجيل بالتخلص من تخمة في الإمدادات العالمية وإعادة التوازن إلى سوق النفط، وفقا لوكالة "رويترز".

    ووجهت وزارة الطاقة السعودية، اليوم الاثنين، شركة النفط الوطنية العملاقة "أرامكو"، إلى تخفيض إنتاجها من البترول الخام، لشهر يونيو/ حزيران القادم، بكمية إضافيةٍ طوعية تبلغ مليون برميل يومياً، تُضاف إلى التخفيض الذي التزمت به المملكة في اتفاقية "أوبك بلس"، الموقعة في 12 نيسان/إبريل الماضي.

    وسيكون حجم التخفيض الذي ستلتزم به المملكة، قياساً على معدل إنتاجها في شهر نيسان/أبريل الماضي، نحو 4.8 مليون برميل يومياً.

    كما وجّهت الوزارة "أرامكو" إلى السعي لخفض إنتاجها في شهر أيار/مايو الجاري، عن المستوى المستهدف وهو 7 ملايين و492 ألف برميل يومياً، بالتوافق مع عملائها.

    وتستهدف السعودية من هذا الخفض الإضافي، تحفيز الدول المشاركة في اتفاق "أوبك بلس"، والدول المنتجة الأخرى، للالتزام بنسب الخفض التي التزمت بها، وتقديم المزيد من الخفض في إنتاجها.

    ويأتي ذلك ضمن مساعي السعودية لدعم استقرار الأسواق البترولية العالمية، التي شهدت تذبذبات في أسعار الخام البترولي، منذ بدء تفشي وباء "كورونا"، الذي أثر على كميات الطلب، وبالتالي على الأسعار.

    وفي سياق متصل، قررت الإمارات العربية المتحدة خفض إنتاجها من النفط بمقدار 100 ألف برميل يوميا خلال شهر حزيران/يونيو المقبل وذلك بشكل طوعي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook