02:36 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    110
    تابعنا عبر

    علق عضو قيادة القوات اليمنية المشتركة في الساحل الغربي التابعة للحكومة الشرعية، العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح، على انفجار الوضع عسكريا بين الجيش اليمني وقوات المجلس الانتقالي في محافظة أبين على مشارف العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وقال العميد طارق صالح، في تغريدة على حسابه في "تويتر"، اليوم الاثنين: "عدن بحاجة إلى دعم وإغاثة ومعدات وفرق طبية لا فرق اقتحام ومعدات عسكرية".

    وكان رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس قاسم الزبيدي، اتهم في خطاب وجهه في وقت سابق اليوم، الحكومة اليمنية، بعدم احترام الاتفاقيات وآخرها اتفاق الرياض الموقع بين الطرفين في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، والاعتداء على قوات المجلس، التي دعاها إلى التصدي لمحاولات اجتياح الجنوب.

    ودعا الزبيدي القوات الجنوبية، إلى "الدفاع عن المكتسبات الوطنية، والجنوب في وجه ميليشيات الغزو الحوثي والإخواني (حزب الإصلاح اليمني ثاني أكبر الأحزاب في اليمن) على امتداد أرض الجنوب".

    وقال إن "المجلس في حرب مفتوحة مع القوى المعادية لمشروعنا الوطني وعلى رأسها تنظيمي القاعدة وداعش (الإرهابي المحظور في روسيا)"، مضيفا: "ندافع في هذه المعركة عن تطلعات شعبنا الجنوبي وخياره في الاستقلال واستعادة وبناء دولته الفيدرالية الحديثة كاملة السيادة".

    وأشار إلى "أن هذه المعركة لا تعني الجنوبيين وحدهم، بل تعني دول الإقليم والعالم أجمع بما في ذلك من مصالح استراتيجية تتعلق بحماية خطوط الملاحة البحرية والأمن والسلم الدوليين في خليج عدن وباب المندب".

    وكانت مواجهات اندلعت فجر اليوم، بين قوات تابعة للجيش اليمني، وأخرى للمجلس الانتقالي الجنوبي، في مديرية خنفر (9 كيلو مترات) شرق مدينة زنجبار مركز محافظة أبين جنوب اليمن، الذي تسعى القوات الحكومية إلى استعادة السيطرة عليها.

    ووفقا لمصدر عسكري يمني صرح لوكالة "سبوتنيك"، فقد حقق الجيش اليمني تقدما محدودا، فجر اليوم، على مشارف مدينة زنجبار، في مواجهات استخدمت خلالها أسلحة ثقيلة بينها دبابات، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

    انظر أيضا:

    لقادم من عدن… "أنصار الله" تعلن تسجيل الإصابة الثانية بـ"كورونا" في صنعاء
    تظاهرات عدن.. مطالب شعبية أم صراع بالوكالة؟
    طارق صالح يعلق على إرسال الإمارات 5 طائرات مساعدات إلى عدن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook