16:20 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    سحب مجلس السيادة الانتقالي السواني، بيانا عن التوافق بين أعضائه العسكريين والمدنيين، بتعيين وزير دفاع وإقالة وزير الصحة السوداني، أكرم علي التوم، من منصبه، وتوجيه رئيس الوزراء السوداني، بإجراء الخطوات الدستورية لتنفيذ القرار السيادي".

    الخرطوم - سبوتنيك. حذفت صفحات مجلس السيادة الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي الخبر بعد نشره بحوالي ساعة، بدورها اعتذرت وكالة الأنباء السودانية الرسمية (سونا) بعد حذف الخبر، وقالت الوكالة "تعتذر وكالة السودان للأنباء عن سحب خبر بعنوان التوافق على تعيين وزير الدفاع لسحب الخبر من مصدره".

    وجاء في بيان صحفي، لمجلس السيادة، اليوم الأربعاء، أنه "خلال اجتماع ثلاثي، عقد بالقصر الجمهوري، في السادس من مايو/ أيار 2020، والذي ضم رئيس مجلس السيادة وعدد من أعضائه ورئيس الوزراء ووزيرين آخرين، بالإضافة لمكون قوى الحرية والتغيير، قد أقر بالإجماع أن يتخذ رئيس الوزراء الخطوات الدستورية اللازمة لإقالة وزير الصحة من منصبه".

    وقال البيان السيادي أيضا أن "المكون العسكري بمجلس السيادة قد توافق بشكل نهائي على ترشيح اللواء الركن معاش يس إبراهيم يس لمنصب وزير الدفاع وقد تم تسليم الترشيح لرئيس الوزراء لتعيينه ومن ثم اعتماده بواسطة مجلس السيادة وفقا للوثيقة الدستورية".

    ويشار إلى أنه خلال الأسبوع الجاري، استقال 5 مدراء أقسام بوزارة الصحة الاتحادية، احتجاجا علي سياسيات الوزير في إدارة النظام الصحي بالبلاد وخاصة أن البلاد تواجه تصاعد مستمر في الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد.

    وأشار الأطباء الذين استقالوا من مناصبهم عبر بيان صحفي، ان الوزير يتخذ العديد من القرارات من دون مشاورة جهات ذات الاختصاص.

    كما تعرض وزير الصحة السوداني، العديد من الانتقادات عبر وسائل التواصل الاجتماعي إزاء قراراته التي يصفونها بغير الصائبة تجاه صد انتشار فيروس كورونا خاصة في قراره سابقا بفتح المطار الخرطوم لمدة يومين لدخول السودانيين العالقين خارج البلاد خلال الشهر السابق، مما تسبب في انتشار فيروس وباء كوفيد - 19 على حسب إفاداتهم.

    انظر أيضا:

    26 قتيلا في السودان بسبب "سرقة ماشية"
    السودان يضع إثيوبيا في "ورطة" بعد تغيير موقفه بشأن مفاوضات سد النهضة
    السودان... تعيين اللواء يس إبراهيم يس وزيرا للدفاع
    الكلمات الدلالية:
    السودان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook