23:22 GMT24 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال د. توفيق شومان الكاتب والمحلل السياسي اللبناني، إن كلام مجلس الأمن عن نزع السلاح في لبنان ينبغي أن يتوجه به إلى إسرائيل.

    وأوضح شومان في حديث مع "راديو سبوتنيك": "المعروف أن دولة الاحتلال ما زالت تحتل أراضي لبنانية هي مزارع شبعا وكفرشوبا، بالإضافة إلى أن إسرائيل تمنع لبنان من الاستفادة من نفط لبنان وغازه الموجود بين فلسطين ولبنان في المنطقة الجنوبية".

    وتابع شومان بأن "كلام مجلس الأمن يعيد إلى السطح قضية سحب سلاح حزب الله، واللافت أن ذلك يتزامن مع بدء تفاوض لبنان مع صندوق النقد الدولي وكأن مجلس الأمن بضغط أمريكي وغربي يدخل في جولة من جولات الابتزاز تربط بين الدعم المالي والاقتصادي وسحب سلاح حزب الله".

    وأشار شومان إلى أن "الكلام الآن في بيروت وحديث الساعة عن احتمال نشر قوات دولية على الحدود الشرقية مع سوريا في البقاع اللبناني ومناطق عكار وهو مطلب غربي يمكن أن يدخل ضمن صفقة صندوق النقد الدولي أيضاً".

    وفي بداية الشهر الجاري أعلن مكتب رئيس الوزراء اللبناني، حسان دياب، توقيع حكومته طلب مساعدة من صندوق النقد الدولي.

    وجاء في بيان رسمي: "هذه اللحظة مفصلية في تاريخ لبنان، حيث بدأنا الخطوة الأولى نحو ورشة حقيقية لإنقاذ لبنان من الهوة المالية العميقة التي يصعب الخروج منها، من دون مساعدة فاعلة ومؤثرة".

    وقال دياب: "بالأمس أقرّ مجلس الوزراء البرنامج الإصلاحي للبنان، واليوم وقّعت رسالة إلى صندوق النقد الدولي من أجل طلب مساعدته. إن شاء الله تكون هذه نقطة التحوّل في المسار الإنحداري للواقع المالي والاقتصادي للبنان".

    انظر أيضا:

    بري لحاكم مصرف لبنان: الودائع "مقدسة"
    مصرف لبنان يقر إجراءات مالية جديدة مرتبطة بالعملة الوطنية
    حزب الله اللبناني: التدخل الأمريكي في تعيينات مصرف لبنان اعتداء مكشوف على سيادتنا
    وكالة تكشف كيف سيقوم مصرف لبنان بخفض سعر صرف العملة الوطنية مقابل الدولار
    رياض سلامة: نتمسك باستقلالية مصرف لبنان
    وكالة: مواجهة سياسية كبرى في حال إقالة حاكم مصرف لبنان
    مصرف لبنان يحدد سعر صرف الدولار لدى الصرافين
    الكلمات الدلالية:
    لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook