13:48 GMT30 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    حذرت الحكومة الجزائرية من موجة كبيرة من "بعوضة النمر" تستهدف عددا من الولايات، وأنشأت أنظمة إنذار لمراقبة الولايات التي من الممكن أن تجتاحها البعوضة.

    ونوهت وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات في الجزائر من هذه الموجة التي من الممكن أن تستهدف خلال الأيام القادمة عددا من الولايات مثل ولاية الطارف، وعنابة، وسكيكدة، وجيجل، وبومرداس، وبجاية، والجزائر العاصمة، والبليدة، وتيزي وزو.

    وفعلت الوزارة أنظمة إنذار جديدة ومراقبة مستمرة في هذه الولايات والولايات التي من الممكن أن تجتاحها البعوضة.

    ونوه رئيس مصلحة علم الأوبئة والوقاية بمستشفى بوحجار بولاية الطارف صبري جرود لصحيفة "الشروق" الجزائرية، أنّ الوزارة أرسلت تعليمات لجميع المستشفيات تنبئهم فيها عن موجة كبيرة لبعوض النمر قد تجتاح بعض الولايات.

    وأشار جرود إلى أن الوزارة ألزمت المستشفيات بأخذ الاحتياطات اللازمة من خلال توفير جهاز الإنذار والمراقبة في جميع المستشفيات، باعتبار أنّ الأمراض التي تنتقل عن طريق بعوضة النمر ليس لها دواء ولا علاج.

    وبينت الوزارة في تعليماتها أن وسائل الوقاية من البعوضة قليلة والحماية التي تقدمها نسبية وليست كلية، بحسب جرود.

    وأكد جرود أن أجهزة المراقبة والإنذار التي أطلقتها الوزارة كفيل بتنبيه الأطباء بالكشف المبكر عن الحالات المصابة التي تسمى "حالات مستوردة" لأنها تأتي من خارج الوطن.

    وتحدث جرود عن البعوضة ومخاطرها مشيرا إلى أنها عبارة بعوضة تدعى بـ"الجاعزة الملقطة" وتنتشر في النهار خاصة بين الفجر والمغرب، عليها هذه التسمية لوجود خطوط بيضاء وسوداء في أطرافها، وتعتبر البعوضة صغيرة جدا مقارنة بالبعوض العادي، وتنتشر من بداية مايو إلى غاية أواخر شهر نوفمبر.

    وتسبب البعوضة بحسب المتحدث ثلاث أنواع من الحمى، وهي حمى الضنك والزيكا وحمى شيكونغونيا، ونوه إلى أنه هذه الأمراض ليس لها علاج ولديها أعراض متشابهة تبدأ بالحمى.

    وأشار المتحدث إلى أن البعوضة تأتي من جنوب شرق المحيط الهندي، وتنطلق من هناك عن طريق التجارة العالمية وبالأخص تجارة عجلات السيارات والمركبات، وعند استوطانها في مكان ما تتطور لتنتقل بطريقة فردية وتعيش في الحدائق والمياه الراكدة والعكرة وأنابيب صرف المياه وتجاويف الأشجار.

    إنفوجرافيك - بعوضة النمر - البعوضة القاتلة تهدد آلاف الجزائريين وتحذيرات من انتشارها
    © Sputnik
    بعوضة النمر - "البعوضة القاتلة" تهدد آلاف الجزائريين وتحذيرات من انتشارها

    كما نوه المتحدث إلى أن هذه البعوضة لا تعيش في البيوت، ولا تقاوم الكلور لا تعيش في المناطق التي يكون فيها الجافيل، وتعيش من 5 إلى 8 أسابيع، ولا تستطيع أن تطير أكثر من 200 متر، ولها بيض كبير.

    الأمراض التي تنقلها البعوضة

    حمى الضنك: مرض فيروسي ينتقل عن طريق بعوضة النمر، تمتد فترة حضانته حوالي 6 أيام، وتبدأ الأعراض في الظهور أولا بحمى مرتفعة من 3 إلى 4 أيام، بالإضافة إلى آلام الرأس، القيء، نقص الشهية، فشل كبير، تهيأ طفح الجلد الحمى النزافية، وليس لها دواء، وتقدم لها أدوية تنقص الأعراض ولا تقضي عليها.

    حمى الشيكونغونيا: مرض فيروسي يشبه مرض حمى الضنك، حضانته من يومين إلى 4 أيام وأعراضه تشبه أعراض حمى الضنك ولكن بشدة أكبر.

    حمى الزيكا: وهو مرض فيروسي أيضا، تصل حضانته إلى غاية 12 يوما وأعراضه لا تظهر عند جميع المصابين، وتتمثل في تهيج وطفح جلدي يبدأ من الوجه وينزل إلى الأطراف وتكون حمى قليلة وليست حمى شديدة، ويترافق معها أعراض تصيب الجهاز الهضمي مثل القيأ، وهي من أخطر أنواع الحمى التي تسببها بعوضة النمر، ويمكن أن تسبب للمرأة الحامل تشوّها خلقيا في الجنين، وتنتقل في أغلب الحالات عن طريق العلاقات الجنسية، بالإضافة لبعوضة النمر.

    الكلمات الدلالية:
    إنذار, بعوضة, الجزائر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook