14:19 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال الكاتب الصحفي والمحلل السياسي الأردني، جميل النمري، إن استخدام العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني تعبيرا قويا جدًا لأول مرة مع إسرائيل وهو الصدام، يعطي مؤشرًا عن مستقبل العلاقات مع إسرائيل إذا مضت قدمًا في مشروع ضم أجزاء من الضفة الغربية وغور الأردن لسيادتها.

    وأضاف النمري، في حديثه لراديو "سبوتنيك" أن "مستقبل الأردن وأمنه يتأثر بشكل مباشر بإجراءات الحكومة الإسرائيلية، بالتالي مستقبل الأردن لن يكون آمنا إلا بوجود دولة فلسطينية مستقلة.

    وقال إن الموقف الأوروبي يعارض صفقة الضم الأمريكية الإسرائيلية، لكن  لفظيا فقط، مؤكدا أن على أوروبا التحرك بجدية لحماية استقرار المنطقة بأكملها.

    وكان العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، حذر من أن ضم إسرائيل لأجزاء من الضفة الغربية سيؤدي إلى صدام كبير مع الأردن و خلق فوضى كبيرة بالمنطقة.

    كما حذر من أن انهيار السلطة الفلسطينية، سيخلق مزيدا من الفوضى والتطرف بالمنطقة، مشددا على أن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لحل القضية الفلسطينية، مؤكدا أن الأردن يدرس جميع الخيارات للرد على إسرائيل إذا أقدمت على هذه الخطوة. 

    انظر أيضا:

    هل ترفع الحكومة الأردنية الدعم عن الخبز
    أول تعليق من أمريكا على تحذير الأردن من "صدام كبير" مع إسرائيل
    عمان: ضم أجزاء من الضفة وغور الأردن لإسرائيل ينسف اتفاقية السلام ويعيدنا إلى "مربع العنف"
    الرئاسة الفلسطينية: التنسيق مع الأردن مستمر على أعلى المستويات
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين, الأردن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook